يرحّب منتجع سانت ريجيس فومولي جزر المالديف بشخصيّتين جديدتَين إلى فريق عمله، حيث تنضمّ هيلين مالمغرين إلى المنتجع المصنّف من فئة الخمس نجوم لتتولى منصب مديرة المبيعات والتسويق، ويستضيف الشيف إدواردو توريس في شهر سبتمبر سلسلة الطهاة الضيوف التي تستضيف مجموعة من الطهاة المحترفين ممّن يتميّزون بمواهب استثنائية.

هيلين مالمغرين، مديرة المبيعات والتسويق
في هذه المناسبة، يقول المدير العام لمنتجع سانت ريجيس فومولي جزر المالديف فينسان بوشون:
"لا شكّ في أنّ خبرة هيلين مالمغرين الواسعة في مجال الفنادق الفاخرة وافتتاح المنتجعات والمبيعات العالمية تجعلها الشخص المناسب في المكان المناسب بين ربوع منتجع سانت ريجيس فومولي جزر المالديف. كما ستعزّز موهبتها وخبرتها تعهّدنا والتزامنا الدائم بتقديم خدمات متميّزة ووسائل راحة عالمية الطراز وتجارب استثنائية يتوقع الضيوف أن يختبروها عند زيارة منتجعنا."

ومن جهتها، قالت مالمغرين:
"إنه لشرف وفخر كبير لي أن أنضمّ إلى فريق عمل منتجع سانت ريجيس فومولي جزر المالديف. ويسرّني أن أكون جزءاً من هذا المنتجع الفاخر والرائد، وأتطلّع إلى تقديم المزيد من الأفكار المبتكرة والجديدة وتحقيق أهمّ الإنجازات والنجاحات بين أحضان هذه الوجهة الاستثنائية."



تولّت مالمغرين مؤخراً إدارة قسم المبيعات والتسويق في منتجع والدورف أستوريا المالديف إثافوشي من العام 2018 حتّى العام 2020 حيث شغلت منصب المديرة التجارية. وقبل التوجه إلى جزر المالديف، تولت منصب مديرة المبيعات الفاخرة في فنادق ومنتجعات هيلتون، أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، التابعة لمجموعة فنادق ومنتجعات والدورف أستوريا، وفنادق ومنتجعات كونراد العالمية في الأسواق الجغرافية المحدّدة.
وكانت مديرةً للمبيعات في شركة هيلتون العالمية، جنوب شرق آسيا، من العام 2013 حتّى العام 2015. كما تولّت إدارة فريق المبيعات الإقليمي في جنوب شرق آسيا، وعزّزت نموّ إيرادات الفنادق التي تديرها هيلتون في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، فضلاً عن 14 فندقاً حول العالم، فساهمت بشكل غير مسبوق في تطوير أعمال جديدة وإنشائها وإبرام صفقات جديدة أو تجديد صفقات قائمة.  

علاوةً على ذلك، ساعدت مالمغرين في افتتاح والدورف أستوريا بكين إذ تولّت فيه منصباً في قسم العلاقات التجارية، كما شغلت مناصب عدّة بما في ذلك مديرة تطوير الأعمال في والدورف أستوريا شانغهاي من العام 2011 حتّى العام 2013، فضلاً عن منصب مديرة المبيعات والتسويق في بريستول بوينافينتورا، بنما.

الشيف إدواردو توريس في ضيافة المنتجع
عبّر الشيف إدواردو توريس قائلاً:
"يشرّفني التعاون مع منتجع سانت ريجيس فومولي جزر المالديف. وأنا أتطلّع قدماً لأصطحب الضيوف المتميّزين في رحلة حصرية ومليئة بأشهى النكهات التي لن ينسوها أبداً."

يملك الشيف توريس مطعم مولينو روكا، ويُعتبَر أحد أهمّ ذوّاقة الأرز في إسبانيا. كما تحمل عائلة توريس لقب أسياد الأرز في فالنسيا منذ العام 1903، حيث عملت على تطوير هذا المكوّن المميّز على مدى أجيال عديدة إذ تختار أفضل أنواع حبوب الأرز بتقنيات دقيقة للغاية.

سيساهم توريس في الارتقاء بالمطبخ المتميّز لهذا المنتجع المصنّف من فئة الخمس نجوم لبلوغ مستويات أرفع وأكثر تميزاً. وسيحظى الضيوف بفرصة تذوّق أشهى المأكولات البحرية وأطباق الباييلا الفالنسية من تحضير الشيف الشهير على وجبتَي الغداء والعشاء في 24 و25 سبتمبر، بالإضافة إلى فرصة المشاركة في صفٍّ لتعلّم فنّ الطهي وسط مشاهد استوائية خلابة ومناظر المحيط الهندي الآسر.

وفي هذه المناسبة، يقول المدير العام لمنتجع سانت ريجيس فومولي جزر المالديف فينسان بوشون:
"نتطلّع قدماً لاستقبال الشيف توريس في منتجعنا الحائز على عدّة جوائز ليشارك مهاراته المميّزة مع ضيوفنا الكرام. يتمتّع الشيف بموهبة استثنائية في فن الطهي ويُتقن تحضير أشهى المأكولات من كافة أنحاء العالم، حيث سيتجاوز تطلّعات ضيوفنا بأشواط."



ولا يخفى على أحد الرابط القوي الذي يجمع بين إدواردو ومطعمه مولينا روكا من جهة وبين الأرض وسكان الريف وثقافة تناول الأرز في البحر الأبيض المتوسط من جهة أخرى. وبفضل الجهود الحثيثة التي يبذلها الطهاة وعمّال الأرض للتحسين من نوعية أرز مولينا روكا، باتت هذه العلامة نوع الأرز المفضّل لدى عددٍ كبيرٍ من الطهاة.

سيستضيف المنتجع بعد ذلك الشيف براتيك سادهو من مومباي وسيكشف عن المزيد من الضيوف البارزين في مطلع العام 2022. دلّل حواسك واستمتع بأشهى المأكولات وسط محيط خلاب في أحد أرقى منتجعات جزر المالديف!

عاد منتجع سانت ريجيس فومولي جزر المالديف لاستقبال ضيوفه مؤخراً بعد أن فرض إجراءات صارمة متعلقة بالتنظيف والصحّة لضمان بيئة أكثر أماناً، وذلك مع الاستمرار في تقديم التجارب الحصرية والخدمات الفريدة نفسها.
كما يحتضن هذا المنتجع المحاط بأمواج المحيط الهندي النقيّة في دالو أتول، سبعة مطاعم متميّزة بما فيها مطعم Whale Bar الذي يتسم بتصميم فريد، إلى جانب سبا إيريديوم الحائز على عدّة جوائز ويخت Azimut-Flybridge 66، نورما.
تحمل جزيرته الساحرة والفلل المُقامة فوق المياه بصمة جون جاكوب أستور إستيت، وتغطي مساحةً تزيد عن 18500 قدم مربّع من التصميم الراقي، والمرافق الفاخرة ومناظر البحر البانورامية.
تتطلع مالمغرين إلى العام 2021 وتتوقع أن يكون عاماً حافلاً بالابتكارات والإنجازات التي سيحقّقها هذا المنتجع الرائع.

المصدر: stickygingerpr