يعتقد الكثيرون بأن مواكبة أحدث صيحات الموضة يمنحهم أفضل إطلالة ممكنة، ولكن الحقيقة أن تقليد الصيحات الجديدة في كل موسم يمكن أن يعبّر عن الافتقار للذوق الشخصي وعدم إدراك ما يناسب كل شخصيةٍ من غيرها.

أمّا الوعي الشخصي بخيارات الأزياء المناسبة لكل فرد فيكمن في القدرة على التمييز بين صيحات الموضة العابرة والإبداعات الحقيقية التي ترسم مستقبل الأزياء. ولتوضيح هذه النقطة، نستعرض فيما يلي مجموعةً مختارةً من إصدارات الأزياء الجديرة بالتواجد في خزانة الملابس لهذا العام، مع ثلاث صيحات للموضة هذا الموسم:



الأزياء المزينة بنقشة الأزهار
شهدت السنوات الخمس الماضية عودةً إلى موضة السبعينيات من القرن الماضي، وتشير التوقعات إلى استمرار هذا التوجه خلال الموسم الحالي على أقل تقدير، حيث تسيطر نقشات الأزهار المطبوعة على موسم ربيع وصيف 2021، خاصةً رسومات النخيل التي تضفي لمسات من الجاذبية.

إطلالات مستوحاة من عالم البحار
لطالما شكّلت الملامح البحرية مصدر إلهام أساسي لعالم الموضة، وهذا ما تؤكّد عليه المعاطف القصيرة في مشهد الأزياء. إلّا أن الموسم الحالي يشهد انتقال هذه الصيحة إلى مستويات جديدة، من خلال الأزياء المتألقة بالأعلام البحرية والكنزات المزينة بتقليمات بريتون، وغيرها من الملابس الأساسية الشبيهة بأزياء عمال الموانئ، والتي تم ابتكارها بأسلوب عصري يتناسب مع موضة الشارع. أمّا الذين لا يرغبون في اعتماد هذا الأسلوب لإطلالة شاملة، فيمكنهم تنسيق قطع متنوعة تتيح لهم الاستمتاع بمظهر عصري يناسب تفضيلاتهم ويواكب أحدث الصيحات.



تنسيق الأزياء فوق بعضها بأسلوب صيفي مميز
قد لا يبدو ارتداء طبقات متعددة من الأزياء خياراً عملياً في الأجواء الحارة، ولكن هناك عدة أساليب للاستمتاع بهذه الإطلالة خلال الصيف، وذلك من خلال تنسيق سترات وقمصان خفيفة الوزن فوق تي شيرت سادة أو كنزات بولو أو قمصان صيفية مميزة. ويمكن خلع هذه السترات عند الشعور بالحرّ الشديد، ومن ثمّ ربطها حول الخصر أو الكتفين للاستمتاع بهذه الإضافة الجذابة بدون المعاناة من الحرّ.


المصدر: atteline


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع