يشهد العالم العربي ازدياداً ملحوظاً في معدلات الإصابة بسرطان الثدي والوفيات المرتبطة به، وغالباً ما يتم تشخيص المرض لدى السيدات في مراحله المتقدمة.1 وتشير الأبحاث الطبية إلى توقعاتٍ بتضاعف نسبة الإصابة بسرطان الثدي في منطقة الشرق الأوسط بحلول عام 20302. ويُجسد الكشف المبكر عاملاً هاماً في تقليل الحاجة لإجراء استئصال الثدي وتخفيض نسب الوفيات، كما يعزز من فرص استخدام طرق العلاج الفعالة.

في إطار مواصلة التزامها بتحسين رعاية الأجنّة، أعلنت مجموعة مراكز "أي.في.أي" الشرق الأوسط للإخصاب عن إطلاق "مركز أي في أي لطب الأجنّة" في أبوظبي كجزء من محفظتها الواسعة من الخدمات.

وستوفر المنشأة الطبية الجديدة خدمات شاملة من التشخيص والفحص الجنيني للحوامل في حالات الحمل منخفض أو مرتفع الخطورة. وتركز الخدمة الجديدة على تحقيق حمل صحي للحوامل، حيث يستخدم الأخصائيون في المركز تقنيات متقدمة للقيام بالفحص ولمنع أي مضاعفات قد تنشأ في كل حالة من حالات الحمل المعرَّض لمخاطر منخفضة أو مرتفعة من خلال التشخيص الدقيق في الوقت المناسب.

في عالم سريع الخطى، باتت وسائل الاتصال الرقمية تطغى على أساليب الاتصال التقليدية. ورغم أن معظم الناس يستخدمون الهواتف النقالة لأسباب مختلفة، إلا أن الإفراط في استخدامها قد يؤدي إلى العديد من الاضطرابات.
وقالت الدكتورة آشا توماس، المدير الطبي في "دكتور أون كول"، شركة الخدمات الطبية التي تُقدم خدمات الرعاية الصحية للمنازل والفنادق على مدار الساعة: "مؤخراً، قمت بزيارة مريض يشكو من ألم حاد في أعلى الظهر بصورة مفاجئة، حيث استفاق من النوم وهو يعاني من إجهاد في عضلة الظهر العلوية، وألم حاد.

تمكن الفريق الطبي في مستشفى زليخة في الشارقة من إنقاذ حياة مريض مصاب بحالة متقدمة من سرطان الرئة والذي كان قد انتشر إلى الدماغ مسبباً للمريض حالة تقيؤ متواصل. وبعد عقود من التدخين بصورة كثيفة، تم تشخيص إصابة السيد بارفيز أنصاري بالسرطان القصبي منذ أكثر من عامين في مستشفى زليخة، والذي ينجم عن تضاعف الخلايا بصورة غير طبيعية ما يؤدي إلى حدوث ورم خبيث.
وعقب تشخيص المرض، أقلع المريض عن التدخين وأوصاه أطباء مستشفى زليخة بالخضوع لجلسات العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي.

استقبل مستشفى زليخة طفلاً إيطالياً يبلغ من العمر عامين، عقب ملاحظة والديه وجود أعراض غير مألوفة لديه، تضمنت عدم التوازن أثناء المشي وانحراف النظر في إحدى عينيه. وبعد إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي، اكتشف الأطباء إصابة الطفل بورم كبير في الدماغ، ليخضع مباشرة بعدها لعملية جراحية لإزالة الورم وإيقاف نموه، مما أنقذ حياة الطفل.
ورجح الدكتور سليم كنعان، استشاري الجراحة العصبية في مستشفى زليخة، بعد اطلاعه على نتائج الرنين المغناطيسي أن الورم قد نمى ببطئ ضمن دماغ الطفل منذ ولادته.

أعلنت أفيفو جروب، وهي إحدى مؤسسات الرعاية الصحية الأسرع نمواً في دول مجلس التعاون الخليجي، عن إطلاق حملة "Breasthetica"، وهي حملة مؤثرة اجتماعياً أُطلِقت من أجل المتعافيات من مرض سرطان الثدي في دولة الإمارات العربية المتحدة. حيث ستقدم هذه الحملة عملية تجميلية لمرحلة ما بعد سرطان الثدي.
تهدف الحملة إلى مساعدة المتعافيات من مرض سرطان الثدي في البلاد من أجل اجتياز مرحلة التعافي وذلك عن طريق تقديم ثلاث عمليات جراحية تجميلية مجانية للثدي.

الأكثر قراءة