أعلنت هيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة" عن برنامج الأسبوع الأول من مخيمها الصيفي 2021 تحت شعار "صيفنا ثقافة وإبداع" ويمتد من 1 حتى 7 أغسطس، داعية الأطفال والناشئة إلى المشاركة في طيف واسع من الأنشطة المبتكرة والهادفة التي ستأخذهم إلى فضاءات الفنون والمهارات الحياتية والمرح.

وتشمل فعاليات الأسبوع الأول من البرنامج الذي تستضيفه المكتبة العامة في حتا على ورش فنية واقعية باللغة العربية من 3:00 ظهراً حتى 5:00 مساءً، تحفّز خيال الأطفال من 6 إلى 12 عاماً على الابداع وتشجعهم على إعادة التدوير بطرق مختلفة، مثل ورش صناعة الدمى من القماش والأكواب بخطوات سهلة، إضافة إلى صناعة الوجوه المعبرة، وزجاجات الماء الفنية، وورشة زراعة الورود التي ستعرفهم إلى أساسيات الزراعة.

وفي مكتبة أم سقيم، سيستمتع الطلاب من 6 إلى 12 عاماً بورش فنية واقعية باللغة العربية تقام من 10:00 صباحاً حتى 12 ظهراً على مدار الأسبوع، حيث يتضمن البرنامج ورشة "الاستعداد لإكسبو" لتعريف الأطفال على الحدث العالمي الأكبر في الإمارات العربية المتحدة، يصاحبها أنشطة فنية، إضافة إلى ورش الرسم المبتكرة بأساليب وأدوات جديدة، وتأليف القصص، وتشكيل لوحات بالخيوط، والتعرف إلى فن الكاريكاتير.



أما مكتبة المنخول، فقد أعدت للأطفال من 6 إلى 12 عاماً ورش عمل واقعية باللغة العربية تقام يومياً من 11:00 صباحاً حتى 1:00 ظهراً، وتشمل أنشطتها زراعة البذور، وقراء القصص المتنوعة عن الزراعة وأهميتها، وصناعة أشكال مختلفة من الطين المنزلي وتلوينها، إضافة إلى ورشة الشيف الصغير التي تضم مسابقات مشوقة عن الخضار والفواكه، وورشة صناعة الدمى، وورشة رسم حر سيتعلم الأطفال من خلالها أساسيات استخدام الألوان المائية وتشكيل لوحتهم المفضلة، إلى جانب صناعة مجسمات حيوانات باستخدام فن الأوريغامي.

وفي مكتبة الصفا للفنون والتصميم، ينتظر الكبار من 18 وما فوق في 1 أغسطس 2021 ورشة واقعية عن "فن الفونغ شو" (الإنسان بين طاقة الزمان وطاقة المكان) يتعرف المشاركون خلالها إلى تأثير المكان على مشاعر الفرد، يصاحبها ورشة كتابة مفردات إيجابية عن الطاقة. أما الأطفال من 6 إلى 12 عاماً، فينتظرهم ورش عمل واقعية عن فنون إعادة التدوير وأهميته، وفن تصميم الزخارف وسرد القصص، والتركيز الذهني. وستكون جميع الورش باللغتين العربية والإنجليزية من 11 صباحاً حتى 12 ظهراً.

في حين سيستمتع الأطفال في مكتبة الطوار العامة بباقة من الورش الواقعية باللغة العربية التي تُعقد من 11 صباحاً إلى 12 ظهراً، ومن الثالثة إلى الرابعة بعد الظهر، وتشمل قراءة مسرحية وتمثيل شخصياتها لتنمية مواهبهم في الأداء المسرحي، وورشات فنية لصناعة بطاريق من الورق، وعجلة الألوان، وصناعة القبعات الورقية وقراءة القصص والكتابة.



كما تستقبل مكتبة الراشدية العامة الأطفال من 6 إلى 12 سنة بورش عمل واقعية باللغة العربية يومياً من 2:00 حتى 3:00 ظهراً، وتتنوع فيها الأنشطة ما بين التثقيف حول الأكل الصحي، وصناعة المسابيح باستخدام أدوات بسيطة وسهلة، وإعادة التدوير واستغلال المواد المتوفرة لعمل أشكال فنية مختلفة للزينة، علاوةً على قراءة كتب مختلفة عن فنون الأشغال اليدوية، وصناعة أغلفة القصص والكتب المتنوعة، وخطوات صناعة الشموع باستخدام موارد طبيعية لتشكيل شموع خاصة بهم. إلى جانب ورشة تعليم فن رسم الكاريكاتير للأطفال من 9 وما فوق في 7 أغسطس 2021 من الساعة 11 صباحاً حتى 1 ظهراً.

أما مكتبة هور العنز العامة فقد جهزت للأطفال من 6 إلى 12 عاماً باقة من الورش الواقعية باللغة العربية، يومياً من 2 ظهراً حتى 4 مساءً، يتعلمون خلالها فن الموزاييك، ويثرون معلوماتهم عن دولة الإمارات العربية المتحدة عبر رسم ثلاثي الأبعاد لعلم دولة الإمارات، إضافة إلى ورش لسرد القصص وصناعة وسائل تنقّل (سيارات وحافلات وسفن) باستخدام الورق المقوى، وتشكيل مجسمات مختلفة باستخدام الأوريغامي. وفي 4 أغسطس، سيكون الأطفال على موعد مع ورشة واقعية وافتراضية حول يوم السينما العالمي، يتم خلالها التحدث مع الأطفال عن اختيارهم للأفلام، يليها عرض فيلم One Per Person، ويصاحبها مسابقة رسم شخصيات الأفلام المفضلة.


المصدر: cbpr