أعلنت "بايونير للمزادات"، إحدى دور المزادات الرائدة والمعتمدة من الحكومة في دولة الإمارات، عن إطلاق تطبيق جديد للهواتف المحمولة لمنصتها الخاصة بمزادات السيارات على الإنترنت وفي صالة عرض سياراتها بهدف تزويد المستخدمين بتجارب أكثر سهولة للمشاركة في المزادات على السيارات عبر الإنترنت. واستفادت الشركة المتخصصة بتقديم خدمات مزادات السيارات من منصتها الرقمية المتطورة للمزادات بهدف إتاحتها أمام المستخدمين على مدار الساعة.

وتعد "بايونير للمزادات"، التي تأسست عام 2008 كإحدى الشركات التابعة لمجموعة آرمز جروب، من أولى دور مزادات السيارات التي تتيح للعملاء في دولة الإمارات إمكانية المشاركة في المزادات في الوقت الفعلي من خلال خدماتها الخاصة بالمزادات العلنية الإلكترونية. واستهلّت الشركة عملياتها بصفتها موقعاً مخصصاً للمزادات على السيارات فقط، ونجحت على مر السنين بتوسيع نطاق حضورها من خلال إضافة فئات جديدة لقائمة عروضها، لتشمل مواد البناء، والمواد العامة، ولوحات أرقام السيارات وغيرها من السلع التي تعتزم الشركة إضافتها إلى محفظتها في المستقبل القريب.

وتماشياً مع رسالتها المتمثلة بتقديم أرقى خدمات المزادات وردم الهوة بين المشترين والبائعين من خلال توفير تجارب مزادات سريعة وسهلة وموثوقة؛ عززت "بايونير للمزادات" مؤخراً منصتها الخاصة بالمزادات الإلكترونية من خلال تطوير تطبيق متطور للهواتف المحمولة يستند إلى منصة أوك تك لتقنيات المزادات المتقدمة.



ويوفر التطبيق الجديد من "بايونير للمزادات" الفرصة أمام المشترين والبائعين للحصول على تجارب مزادات أكثر سهولة وسرعة، ويمكن المشاركة فيها مباشرةً وعلى مدار الساعة باستخدام الهواتف المحمولة. وتتم حماية جميع معاملات مزادات السيارات على المنصة الرقمية للشركة من خلال بوابة دفع إلكتروني آمنة. واحتفاءً بإطلاق تطبيقها الإلكتروني الجديد، تعتزم شركة "بايونير للمزادات" بتزويد عملائها بحسومات خاصة بقيمة 50% على رسوم الشراء، وتشمل المركبات التي يتم شرائها من خلال المزادات الإلكترونية، أو تطبيق الهواتف المحمولة، أو الموقع الإلكتروني للشركة خلال شهر نوفمبر الحالي.

ويتضمن نموذج الأعمال الرئيسي للشركة تقديم تجارب مزادات سلسة من خلال قاعتها المخصصة للمزادات العلنية المباشرة على السيارات، حيث يمكن للبائعين عرض سياراتهم على منصة تدور بزاوية 360 درجة، ما يتيح للمشترين الحصول على أرقى تجارب المشاركة في مزادات السيارات. كما تعد "بايونير للمزادات" دار المزادات الوحيدة في المنطقة التي تزود عملاءها بجلسات مزاد أسبوعية مباشرة يتم بثها بشكل حي أيضاً على الإنترنت عبر موقعها الإلكتروني، ومن خلال تطبيقها الجديد للهواتف المحمولة.

واستناداً إلى حضورها الرائد في مجال إدارة مزادات السيارات على الإنترنت، تستقبل "بايونير للمزادات" العملاء والمشاهدين من مختلف القطاعات، بدءاً من صالات عرض السيارات والتجار، ومروراً بالبنوك والمتعاقدين والمطورين، ووصولاً إلى الأفراد من المشترين أو البائعين. وتشمل قائمة المشترين مجموعة واسعة من الشركات والمؤسسات مثل شركات البناء والمستخدمين النهائيين من أمثال محبي جمع السيارات واقتنائها.



وتعليقاً على إطلاق تطبيق الهواتف المحمولة الجديد، قال عبد الرحمن رشوان، منسق أنشطة التسويق في شركة "بايونير للمزادات": "لطالما طمحنا في أن نصبح دار المزادات المفضلة في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من خلال تزويد عملائنا الكرام بمستويات استثنائية من الخدمات وأفضل العروض والصفقات المتاحة في السوق. ويبرهن إطلاق التطبيق الجديد للهواتف المحمولة على سعينا الحثيث لتوفير أفضل تجارب المشاركة في المزادات بضغطة زر واحدة كخدمة متاحة على مدار الساعة".

وتشكل المستويات منقطعة النظير من الشفافية والراحة الأساس الذي ترتكز عليه "بايونير للمزادات" في إدارة عملياتها التشغيلية الناجحة على مرّ العقدين الماضيين. وسعياً منها لتحقيق هذا الهدف وضمان راحة بال المشترين، تخضع جميع السيارات المعروضة للبيع في "بايونير للمزادات" لعمليات فحص شاملة بالتعاون مع الجهات الحكومية وهيئات النقل المعتمدة؛ ما يتيح للمشترين المحتملين وصولاً سهلاً عبر الإنترنت إلى تقارير السيارات التي تمّت المصادقة عليها من خلال عدة ضغطات على الأجهزة الذكية، ودون الحاجة لتكبد عناء الحضور الشخصي، وخسارة وقت فحص السيارات لدى الفني المختص أو الانتظار في طوابير طويلة لتسجيل السيارات.

يمكن تحميل تطبيق الهواتف المحمولة الجديد من "بايونير للمزادات" على الهواتف الذكية العاملة بنظامي آي أو إس وأندرويد من خلال متجري أبل ستور وجوجل بلاي.


المصدر: Katchthis