أعلنت الشركة الإسلامية العربية للتأمين، المدرجة في سوق دبي المالي تحت اسم "سلامة"، عن نتائجها المالية المدققة للربع الأول من عام 2021. وارتفع صافي الدخل العائد للمساهمين إلى أعلى مستوياته خلال هذا الربع الأول منذ عام 2011، ليصل إلى 24,22 مليون درهم، بنسبة نمو 84,43% بالمقارنة مع 13,13 مليون درهم للفترة نفسها من العام السابق.

وشهدت الشركة انطلاقةً قوية مطلع العام لتواصل المضي قدماً نحو تحقيق أهدافها الاستراتيجية؛ حيث أظهرت أداءً قوياً في تحسين ربحية الأعمال الأساسية ودخل الاستثمار مع ارتفاعها بنسبة 60,05% إلى 12,25 مليون درهم في الربع الأول 2021 بالمقارنة مع 7,65 مليون درهم للفترة نفسها من العام الفائت.

ومع تركيز "سلامة" الاستراتيجي على السوق الإماراتية المحلية التي ترى فيها الإمكانات الأكبر للنمو، استقر إجمالي أقساط التأمين المكتتبة للشركة في الربع الأول 2021 عند 427,55 مليون درهم على الرغم من التحديات الاقتصادية السائدة وسط استمرار تداعيات جائحة "كوفيد-19".

وحققت الشركات التابعة لـ "سلامة" في مصر والجزائر نتائج إيجابية بتسجيلها أرباحاً وصلت إلى 6 ملايين درهم في الربع الأول 2021 بالمقارنة مع 2 مليون درهم للفترة نفسها من العام الفائت. وساهمت حصة "سلامة" في "شركة سلامة للتأمين التعاوني" (سلامة السعودية) في زيادة دخل الاستثمار بواقع 12,25 مليون درهم، والتي انعكست على القيمة الإجمالية للشركات التابعة حسب سعر السوق بواقع 2,9 مليون درهم.

حققت "سلامة" كذلك نمواً كبيراً في صافي دخل الاستثمار نتيجة لزيادة الاستثمارات بالأصول بنسبة 7,26% من 1,143 مليار درهم إلى 1,226 مليار درهم في الربع الأول 2021. ويكشف هذا الارتفاع مدى التقدم الذي أحرزته الشركة في إعادة توزيع تدفقاتها النقدية على الأصول عالية الجودة ضمن إطار استراتيجية الاستثمار الحصيفة التي تبناها مجلس الإدارة العام الماضي. وساهمت الربحية القوية للشركة خلال الربع الأول 2021 في تقليل خسائرها المتراكمة إلى 286,67 مليون درهم بالمقارنة مع 308,05 مليون درهم في 31 ديسمبر 2020.



وأحرزت الشركة أيضاً تقدماً ملحوظاً في مساعيها نحو الرقمنة، والتي ركزت بشكل رئيسي على تحسين تجربة العملاء عبر القنوات الرقمية المخصصة للأفراد والشركات على حد سواء.
وتواصل الشركة جهودها لتحسين نظم تكنولوجيا المعلومات لديها، ودمج التقنيات المتطورة مثل الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي لتوفير أحدث حلول التكافل لعملائها.

وفي إطار تعليقه على نتائج الربع الأول، قال جاسم الصديقي، رئيس مجلس إدارة شركة "سلامة":
تمضي شركتنا قدماً في تطبيق استراتيجيتها الاستثمارية بالرغم من التحديات غير المسبوقة التي فرضتها الجائحة. ويشكّل نجاحنا في تحقيق أعلى مستويات الأرباح للربع الأول في العشر سنوات الماضية، وارتفاع دخل الاستثمار وربحية السهم دليلاً ملموساً على كفاءة هذه الاستراتيجية، كما يعزز ثقتنا بإمكانات النمو المستمرة التي تحظى بها ’سلامة‘. وتتمتع الشركة بوضع قوي لتسريع وتيرة هذا النمو وخلق قيمةٍ مستدامة طويلة الأمد للمساهمين وحملة وثائق التكافل على حد سواء".

من جانبه قال فاهم الشحي، الرئيس التنفيذي لشركة "سلامة":
"تركز مساعي التحول الرقمي لشركتنا على تحسين الأرباح والارتقاء بتجربة العملاء، وقد بدأت هذه المساعي تؤتي ثمارها بالفعل. وتكشف النتائج القوية للربع الأول مدى كفاءة استراتيجية مجلس الإدارة ومرونة الشركة في مواجهة التحديات الاقتصادية الراهنة. ولا ندخر جهداً لمواصلة هذا الزخم والحفاظ على أدائنا القوي بالاستناد إلى نجاح مبادراتنا الرقمية".

تعتبر "سلامة" أكبر شركة تكافل متوافقة مع الشريعة الإسلامية مع كفاية رأس المال من المستوى "AAA" وفقاً لمعايير ستاندرد آند بورز. وتؤكد الشركة التزامها المستمر بخدمة الشركاء والعملاء مع تعزيز عوائد المساهمين في عام 2020 وما بعده.

المصدر: bcw-global



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع