أعلنت مكتبة الشارقة العامة، التابعة لهيئة الشارقة للكتاب، عن إعادة افتتاح أبوابها وفرعيها في الذيد ودبا الحصن أمام القراء، كمرحلة أولى بدءً من يوم الأحد (21 يونيو الجاري)، على أن تقدم خدماتها بشكل تدريجي، وذلك بعد اتخاذها الإجراءات الاحترازية والوقائية بما يتماشى مع توجهات دولة الإمارات العربية المتحدة وجهودها للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد – 19".

وتستقبل مكتبة الشارقة العامة جمهورها بين الساعة 8:00 صباحاً و9:00 مساءً، في حين تستقبل كل من مكتبة الذيد العامة ومكتبة دبا الحصن العامة الجمهور بين الساعة 8:00 صباحاً و8:00 مساءً، على أن تتاح أمام القراء جميع القاعات باستثناء قاعات الطفل.

وتتضمن التدابير الوقائية التي اتخذتها المكتبات برنامج تعقيم شامل لكافة المواقع الخاصة بها، وعودة الموظفين إلى مقر عملهم بطاقة استيعابية لا تتجاوز 30 % من العدد الكلي، واستقبال الجمهور بنسبة 30% من الطاقة الاستيعابية للمكتبات، وإتاحة الزيارة للفئات العمرية من الكبار بين 18 و59 عاماً واليافعين بين 13 و17 عاماً، بينما سيتم منع دخول الأطفال دون عمر الـ 12 عاماً، والمسنين فوق عمر الـ 60 عاماً، اسوة بجميع المراكز التجارية، كما ويمنع بقاء الزوار أكثر من ساعتين متواصلتين داخل المكتبة.

وشملت الإجراءات الاحترازية، تقديم الخدمات المكتبية بشكل تدريجي خلال الفترة الحالية بحيث تم وقف الإعارة الخارجية للكتب والسماح فقط بالإعارة الداخلية إضافة إلى السماح بالخدمات المكتبية الداخلية، وخدمات الإرجاع الذاتي والحاسب الآلي بحسب توفر الأجهزة، فضلاً عن إتاحة خدمات التصوير ذاتياً.

وبهدف المحافظة على الطاقة الاستيعابية المحددة للقراء داخل المكتبات تم اعتماد آلية الزيارة عن طريق الحجز هاتفياً، بحيث يتصل العضو أو الزائر بقسم الاستقبال في كل مكتبة لحجز ساعات الزيارة المتاحة، وبموجب ذلك يحدد الموظف المعني الموعد، ثم يبلغه عند حضوره إلى المكتبة عن الإجراءات الوقائية المعتمدة وموعد انتهاء الزيارة.

وقالت إيمان بوشليبي، مدير إدارة مكتبات الشارقة العامة: "يأتي افتتاح المكتبات العامة في كل من الشارقة والذيد ودبا الحصن حرصاً على إغناء معارف القراء من المواطنين والمقيمين في إمارة الشارقة ودولة الإمارات وزيادة تحصيلهم الثقافي بمختلف التخصصات، مع الأخذ بعين الاعتبار جميع الإجراءات الوقائية للمحافظة على سلامة وصحة الزوار والموظفين والعاملين في هذه المكتبات".

وأكدت بوشليبي أن إدارة المكتبات تضع صحة الجمهور وسلامة المجتمع في مقدمة أولوياتها، وطمأنت القراء بأن المكتبات على درجة عالية من الجاهزية لاستقبالهم، ودعتهم إلى الالتزام بالتدابير الوقائية والإرشادات الصادرة عن إدارة المكتبة مثل إجراءات التباعد الاجتماعي والتعقيم والمواعيد المحددة للزيارة.

وأشارت بوشليبي إلى أنه سيتم في مرحلة لاحقة افتتاح المكتبات العامة في كل من كلباء وخورفكان ووادي الحلو أمام القراء وذلك بعد الانتهاء من أعمال الصيانة الجارية فيها حالياً.


المصدر: nncpr