حصد مقطع الفيديو الأخير الذي نشره المستشفى الكندي التخصصي حول الإجراءات الاحترازية من فيروس "كوفيد–19" انتشاراً واسعاً عبر الإنترنت مع وصوله إلى أكثر من 7 ملايين شخص حول العالم، عدا عن مشاركته ما يزيد على 120 آلاف مرة عبر منصات التواصل الاجتماعي حتى وقت كتابة هذا الخبر.

كما تواصلت منظمات عدة من تركيا وقبرص وغيرهما مع المستشفى لمنحهم إذن إدراج الفيديو على مواقعهم الإلكترونية ليشاهده الآلاف من موظفيهم. وانتشر مقطع الفيديو هذا في جميع قارات العالم تقريباً، وبدأ يستقطب الاهتمام في آسيا وأوروبا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة ومنغوليا وكمبوديا وغيرها من مناطق العالم.

وكان قد تم نشر مقطع الفيديو المذكور للمرة الأولى في 22 مارس، ويستعرض الطرق السليمة في إلقاء التحية على الناس، والمسافة الآمنة التي ينبغي مراعاتها دائماً، وكيفية التعامل مع المصاعد والأبواب، والطرق الصحيحة لتعقيم اليدين، وأساليب تغطية الفم أثناء العُطاس، وتقنيات نزع القفازات والكمامات مع طرق التخلص منها بشكل آمن. ويمكن مشاهدة مقطع الفيديو عبر صفحة المستشفى على "فيسبوك" أو بالنقر على الرابط: facebook/videos.

وقال الدكتور يشار علي، الرئيس التنفيذي ومدير الشؤون الطبية في المستشفى الكندي التخصصي: "المعلومات المغلوطة لا تقل ضرراً عن الفيروس نفسه، ولهذا كان مقطع الفيديو وسيلتنا لتوعية الناس في دولة الإمارات والعالم حول كيفية التصرف والتفاعل معاً بشكل آمن واتخاذ الإجراءات الاحترازية الكافية. ومع أن الكثير من الناس يرتدون الكمامات والقفازات أثناء تجوالهم، ولكنها ستكون حتماً بلا فائدة ما لم يكونوا ملمين جيداً بممارسات التعامل الآمنة التي يتضمنها الفيديو، ولهذا أشجع الجميع على تخصيص 45 ثانية من وقتهم لمشاهدته. ويؤكد الانتشار الواسع لهذا الفيديو استعداد الناس حول العالم لاتخاذ الخطوات الصحيحة لمواجهة الوباء. وبتعاوننا معاً، سنخرج من هذه المحنة أكثر قوة".

يشار إلى أن المستشفى الكندي التخصصي يوفر خدماته في أكثر من 55 اختصاصاً، بما في ذلك أمراض النساء والتوليد، وأمراض الأطفال وحديثي الولادة، وأمراض القلب العامة والتداخلية، والجراحة التجميلية، والأمراض الجلدية، وأمراض الجهاز الهضمي، وأمراض الرئة، وأمراض المسالك البولية، وأمراض الكلى، وغسل الكلى، والأمراض العصبية، والجراحة العصبية، والأنف والأذن والحنجرة، وجراحة العظام والطب الرياضي، وجراحة الفم والوجه والفكين، وطب الأسنان وطب الأسنان التجميلي، وعلاجات الخصوبة، وخدمات الطوارئ المتكاملة، بالإضافة إلى قسم إعادة التأهيل.

المصدر: whitewaterpr

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع