أعلنت الأمانة العامة للجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة في دولة الإمارات بالشراكة مع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي عن إطلاق كتاب بعنوان "عالمنا من خلال العدسة"، يتضمن 100 صورة معبرة من صور المشاركين في "جائزة أهداف التنمية المستدامة للتصوير الضوئي".

ويأتي إطلاق الكتاب خلال مشاركة اللجنة في فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة الذي يقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في أبوظبي بهدف نشر الوعي حول أهداف التنمية المستدامة الـ 17، وتسليط الضوء على التحديات التي تواجه المجتمعات الإنسانية بصور واقعية ومعبرة رصدتها عدسات مجموعة بارزة من المحترفين والهواة في مجال التصوير الفوتوغرافي من 130 دولة حول العالم.

وقال سعادة عبدالله ناصر لوتاه، مدير عام الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، ونائب رئيس اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة: "يلخص هذا الكتاب ومن خلال مجموعة من الصور المعبرة، أهم التحديات التي تواجه تحقيق التنمية المستدامة في العالم، ويعد إطلاقه خلال هذا التجمع العالمي هو تأكيد على التزام دولة الإمارات بالعمل وفق توجيهات القيادة الرشيدة لدعم الجهود وكافة المبادرات الرامية لتحقيق خطوات ملموسة في الوصول إلى مستهدفات التنمية على المستوى العالمي".



وأضاف سعادته: "هدفنا اليوم هو نشر الوعي والاستفادة من المشاركة العالمية الواسعة في أسبوع أبوظبي للاستدامة لتسليط الضوء على هذه التحديات وتحفيز الشراكات بين كافة القطاعات وحشد الطاقات لإيجاد حلول مستدامة تمكن المجتمعات من تحويل التحديات لفرص تدفع آفاق التنمية وتحقق مستقبلاً أفضل لأجيالنا القادمة".

ومن جهته، قال سعادة على خليفة بن ثالث، الأمين العام لجائزة حمدن بن محمد بن راشد آل مكتوم للتصوير الضوئي: "يقدم هذا الكتاب رؤية بصرية إبداعية لأهداف التنمية المستدامة تنصهر فيها الفنون والمعارف سعيا لمستقبل أفضل. فليس من المبالغة أن نعتبر الصورة منافسة للكلمة في قوة التعبير وبالتالي مجموعة من الصور قد تنجح في تقديم قالب معرفي أكثر ثراء من بعض الكلمات أو العبارات".

وتتوزع صور الكتاب عل المحاور الرئيسية الخمسة للجائزة، وهي الناس، والكوكب، والازدهار، والشراكات، والسلام، حيث تحمل كل صورة رسالة إنسانية راقية ومؤثرة في مستقبل البشرية تحفز الشراكة الفاعلة من أجل بناء عالم مزدهر يحتضن الجميع، وتحقق فيه الغايات النبيلة لتشمل كافة شرائح المجتمع دون أي تمييز بين فئاته.

وكانت جائزة "أهداف التنمية المستدامة للتصوير الضوئي" تلقت 4,105 مشاركة من 130 دولة حول العالم، بما فيها 924 مشاركة من دولة الإمارات، وذلك بعدما حققت رواجاً عالمياً بالوصول إلى أكثر من 2.3 مليون شخص حول العالم.


المصدر: asdaa

الأكثر قراءة