تؤكد الدراسات الطبية أن سرطان الثدي يمكن أن يصيب الرجال تماماً مثل النساء، ولتعزيز الوعي حول هذه الحقيقة التي لا يعرفها الكثيرون، والحد من خطر سرطان الثدي على الرجال، تجوب مجموعة من المتطوعين، من فئات مختلفة مثل هارلي ديفيدسون و "هوج أبوظبي" في الإمارات على دراجاتهم النارية، قبيل انطلاق "مسيرة فرسان القافلة الوردية" العاشرة من 18 ل 26 فبراير، بهدف نشر رسالتها في التشديد على أهمية الكشف المبكر، ودوره في تعزيز فاعلية العلاج، وسرعة استجابة المرضى له، وضمان نتائج جيدة في الشفاء بشكل كامل.

وكانت النقات النهائية لسائقي الدزاجت في الإمارات في كل من: الفجيرة مول، سيتي واك، والواجهة المائية في المجاز ومن بعدها سينطلقوا إلى المنار مول ومول أم القيوين.

ويعمل الدراجون المتطوعون الواعون بمسؤوليتهم الاجتماعية بشغف على الترويج للبرنامج التوعوي للقافلة الوردية، أطلقتها جمعية "أصدقاء مرضى السرطان" بهدف نشر وتعزيز الوعي بسرطان الثدي، بالإضافة إلى تشجيع كافة الرجال المقيمين على أرض الدولة، لإجراء الفحوص الطبية المجانية، للكشف المبكر عن سرطان الثدي، حيث تفتح القافلة عياداتها الثابتة خلال الفترة الممتدة من 16 فبراير حتى 6 مارس 2020، في الأماكن التالية:

1- الشارقة: واجهة المجاز المائية
الراعي: هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)
الشركاء الطبيون: مستشفى الجامعة بالشارقة، ومستشفى ميدكير

2- دبي: مول سيتي ووك ودبي فيستيفال سيتي
الشركاء الطبيون: ميراس ودبي فيستيفال سيتي مول

3- الفجيرة: مول الفجيرة
الراعي: مول الفجيرة
الشركاء الطبيون: مستشفى الشرق و مستشفى ثومبي

4- رأس الخيمة: منار مول
الراعي: منار مول

5- أم القيوين: مول أم القيوين
الراعي: مول أم القيوين

6- عجمان: حديقة الحميدية
الراعي: بلدية عجمان

7- أبو ظبي: ذا غاليريا
الراعي: ذا غاليريا وشي إن

الشريك الأساسي: مركز أبوظبي للصحة العامة
الشركاء الطبيون: هيلثبوينت

يمكّن الكشف المبكر عن سرطان الثدي، من علاجه في مراحله الأولى لدى الرجال والنساء على حد السواء.


المصدر: nncpr