اختارت الشبكة الأوروبية للمراكز والمتاحف العلمية (إكسايت) Ecsite، خدمة Polys، وهي نظام تصويت قائم على تقنية البلوك تشين blockchain، وتشغلها كاسبرسكي، لإجراء تصويت جماعي في اجتماعها السنوي الذي عقد حديثاً. وتُظهر المنظمات غير الربحية اهتماماً متزايداً بطرق التصويت هذه، فيما يُعدّ موقع "إكسايت" من أوائل الخدمات التي تتحوّل إلى هذا النوع من أنواع صنع القرار الرقمي.

أعلن مجلس علماء الإمارات -وبالتعاون مع مجلس الإمارات للشباب- عن تمديد فترة الترشح لعضوية  "مجلس علماء الشباب"، المبادرة الجديدة والفريدة من نوعها والتي تستهدف استقطاب شريحة واسعة من الكفاءات العلمية الوطنية الشابة، والعمل على صقل خبراتهم العلمية، وتعزيز دورهم الهام في مسيرة التنمية المستدامة الشاملة.

تنفيذاً لتوصيات القمة العالمية للتمكين الاقتصادي للمرأة التي استضافتها الشارقة العام الماضي، أطلقت مؤسسة "نماء" للارتقاء بالمرأة بالتعاون مع المؤسسة العالمية منتدى المفكرين العالميين في العاصمة البريطانية لندن، مؤخراً، برنامج "أثينا" التوجيهي 2018، الهادف إلى تسهيل دمج المرأة في الاقتصادات المحلية والإقليمية والدولية، من خلال تشجيعها على إطلاق وتنفيذ المشاريع، وبناء جيل من القيادات النسائية الواعدة.

بحث مجلس إدارة "رابطة الإمارات لتنمية الفرنشايز" المتطلبات والإجراءات النهائية لاستكمال حصول الرابطة على العضوية الكاملة في "جمعية الامتياز الدولية"، فيما توقع أمين عام الجمعية إنضمام الرابطة الإماراتية بشكل كامل إلى الجمعية الدولية بحلول نوفمبر المقبل.

يستعد عدد من رواد الأعمال المميزين والشركات الطموحة لاستعراض أعمالهم المبتكرة أمام لجنة الاختيار الدولية الـ 77 لمنظمة "إنديفور"، من أجل الحصول على مكان ضمن منظومة ريادة الأعمال التي ترعاها المنظمة العالمية غير الربحية. وينعقد الحدث الذي يستمر لثلاثة أيام بين 20 و 22 فبراير الجاري، بحيث يحدد عبر عملية اختيار صارمة متعددة الخطوات، رواد الأعمال الناجحين الذين يتمتعون بأفضل الإمكانات لتنمية أعمالهم.

أطلقت هيئة الأعمال الخيرية في إمارة عجمان  بحضور سعادة الشيخ محمد بن عبد الله بن سلطان النعيمي رئيس مجلس الأمناء، عضو المجلس الوطني الإتحادي حملتها الرمضانية لهذا العام تحت شعار "أسعِدهم" في شهر العطاء،وذلك ضمن جهودها الرامية إلى ترسيخ مفاهيم العمل الإنساني، وتاصيل التراث الإمارتي المستمد من الموروثات الدينية. ساعيةً لرفع مستوى الإيرادات المستهدفة للمشروعات الخيرية ل 57,500 مليون درهم بنسبة نمو 23% عن العام الماضي، حيث توزع الأيراد المستهدف على نحو 20 مليون درهم لزكاة المال، و5 ملايين درهم لكفالات الأيتام والأسر المحتاجة ، كما حصلت مشاريع التنمية المجتمعية في مختلف المجالات الصحية، والتعليمية، وغيرها على 25 مليون درهم من نصيب الأيرادات المتوقعة، بجانب 4 ملايين درهم لمشروع إفطار صائم، ومليون درهم لمشروع كسوة العيد، ومليوني درهم لمشروع زكاة الفطر، و500 ألف درهم  لمشروع إطعام الطعام (المير الرمضاني).

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع

Stock Market