أكد الشيخ خالد بن سلطان بن محمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة للتخطيط العمراني، أن اعتماد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الموازنة العامة للإمارة لعام 2019 بزيادة الإنفاق على التنمية بنسبة 22 % يترجم حرص الحكومة على تحقيق الأولويات الاستراتيجية الحكومية وتقديم أفضل الخدمات والعمل على تطوير البيئة الجاذبة للاستثمارات وصولاً إلى تطوير الهيكل الاقتصادي بشكل عام وتعزيز مكانة الإمارة كمركز جاذب للأعمال على المستوى الإقليمي والدولي.

استضاف مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي اليوم، وبالتعاون مع البنك الشعبي الصيني (البنك المركزي الصيني) والبنك الزراعي الصيني، ورشة عمل حول "تحسين مقاصة عملة الرنمينبي بدولة الإمارات العربية المتحدة".

وتهدف الورشة إلى عرض النتائج التي تم تحقيقها في مركز مقاصة عملة الرنمينبي حتى تاريخه، وتحديد الخطوات الواجب اتخاذها لتحسين إجراءات مقاصة عملة الرنمينبي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

استقبل صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة اليوم اندرو جاكسون القنصل العام البريطاني في دبي.
تم خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون في المجالات ذات الاهتمام المشترك وقال سموه: "إن علاقة إمارة رأس الخيمة مع المملكة المتحدة قوية وقديمة، ونحن نرحب دائماً بالفرص التي تسهم في تعزيز التعاون المشترك وتحسين علاقاتنا مع الدول الصديقة."

اختتمت البعثة التجارية التي تنظمها غرفة تجارة وصناعة الشارقة ممثلة بمركز الشارقة لتنمية الصادرات التابع للغرفة، زيارتها إلى جمهورية كينيا كمحطة أولى ضمن إطار جولتها الإفريقية، حيث عقدت "ملتقى التجارة والاستثمار الإماراتي – الكيني" في العاصمة الكينية نيروبي.

واستهدف الملتقى الذي أقيمت فعالياته تحت شعار "مدخل نحو شراكة استثمارية أقوى"، وبمشاركة 30 شركة وطنية تعمل في قطاعات صناعية وإنتاجية مختلفة كالحديد والصلب والمواد الغذائية وحلول الطاقة والأجهزة الكهربائية وغيرها، إلى تطوير علاقات التعاون التجاري والصناعي مع الجانب الكيني وبحث مجالات وفرص الاستثمار المتاحة بين الجانبين.

وفي هذا الصدد قال سعادة مروان بن جاسم السركال، الرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق): "تعكس موازنة هذا العام وتركيزها على قطاع التنمية الرؤية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، التي تضع قضية التنمية الاجتماعية على قائمة أولويات العمل الاقتصادي، باعتبارها المحرك الرئيس لمنظومة العمل، وتؤكد حرص سموه على توفير الملائة المالية المناسبة للمؤسسات الحكومية بما ينسجم مع التوجهات الرامية إلى تحقيق النمو المستدام، كما يعزز مكانة إمارة الشارقة على الخريطة الاقتصادية الإقليمية والعالمية".

كشفت غرفة تجارة وصناعة الشارقة أن حركة العضوية شهدت استقراراً خلال العام الجاري وفق بيانات إدارة خدمات الأعضاء وذلك على الرغم من التحديات الكثيرة التي شهدتها المنطقة، معلنة عن توقعاتها بأن تشهد حركة العضوية فيها نمواً إيجابياً بنسبة 3% خلال العام المقبل في ضوء إعلان الموازنة العامة لحكومة الشارقة.

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع