نظم مجلس التوازن الاقتصادي احتفالية بمناسبة اليوم الوطني السابع والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة في مقر المجلس في أبو ظبي، بحضور سعادة طارق عبد الرحيم الحوسني الرئيس التنفيذي لمجلس التوازن الاقتصادي، وكافة موظفي المجلس، مؤكدين خلال الاحتفال شعورهم بالفخر للانتماء لهذا الوطن واعتزازهم بمسيرة التطور والتنمية التي تشهدها الدولة في ظل القيادة الرشيدة.
وتتضمن الاحتفال مجموعة من العروض المستوحاة من التراث الإماراتي الأصيل وثقافتها العريقة، واستمتع الحضور بالأنشطة والفعاليات في أجواء احتفالية مبهجة.

وبهذه المناسبة رفع سعادة طارق عبد الرحيم الحوسني، الرئيس التنفيذي لمجلس التوازن الاقتصادي، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو حكام الإمارات وسمو أولياء العهود ونواب الحكام وشعب الإمارات العزيز بمناسبة اليوم الوطني للدولة.

وعبر في كلمة أمام الموظفين عبر فيها عن فخره بمنجزات دولة الإمارات، مؤكداً أن دولتنا أضحت نموذجاً يحتذى بقيمها في التحضر والتسامح والإنسانية والخير والعطاء والانفتاح على العالم، وباتت تتصدر دول المنطقة في معظم المؤشرات التنموية، وتنافس دول العالم بقوة اقتصادها وكفاءة خدماتها وبنيتها التحتية وسعادة شعبها.

وقال الحوسني: "تعيش دولتنا اليوم أزهى عصورها، وفيما نحتفل بهذه المناسبة العظيمة بكل فخر واعتزاز، نجدد ولائنا وعهدنا للوطن وقيادته وشعبه، بمواصلة العمل على تعزيز وترسيخ قيم اتحادنا نحو مرحلة جديدة من تاريخها، نعمل فيها جميعاً كفريق واحد، لتحقيق الرؤية المستقبلية الشاملة لقيادتنا الرشيدة وترسيخ وحدتنا، والحفاظ على منجزاتنا والبناء عليها لخلق مستقبل مستدام يستند إلى المعرفة والابتكار والريادة".

وأضاف سعادته: "أسعدني هذا الكم من المشاعر الصادقة التي عبر عنها جميع المقيمين على أرض دولتنا الطيبة، ويعكس احتفال اليوم قيم التسامح والتآزر التي تمثل دولة الإمارات والتي أرسى قواعدها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيّب الله ثراه، والتي جعل دولتنا نموذجاً إنسانياً وحضارياً يشار له بالبنان".

 

المصدر: hkstrategies

 

الأكثر قراءة