عززت جمارك دبي جهودها لتطوير التقارير الإحصائية التي تصدرها الدائرة حول تجارة دبي الخارجية من أجل تمكين التجار والمستثمرين من التعرف على تطورات الأداء في هذا القطاع الحيوي الذي يعد من اهم القطاعات الداعمة لتنوع ونمو الاقتصاد الوطني.

وتتوج الدائرة مشاركتها في الاحتفال باليوم العالمي للإحصاء في 20 أكتوبر والذي تحييه كافة دول العالم في العام 2020 تحت شعار ”ربط العالم بالبيانات التي يمكننا الوثوق بها" بإنجاز جديد حققته إدارة الاستراتيجية والتميز المؤسسي ممثلة بقسم الإحصاء والدراسات حيث بلغ عدد التقارير الاحصائية عن تجارة دبي الخارجية خلال الأشهر التسعة الأول من يناير الى سبتمبر من العام 2020 نحو 2134 تقرير قُدمت للدوائر الحكومية والقطاع الخاص من أجل مساندة متخذي القرار وتمكينهم من بناء قراراتهم للخطط المستقبلية على أساس البيانات الإحصائية الدقيقة التي تتيح لهم وضع التوقعات السليمة لمستويات النمو التجاري المحتملة لمختلف البضائع وبكافة القطاعات والأسواق.

وقالت نسيم المهيري مدير أول قسم الدراسات والاحصاء في جمارك دبي: "يهدف الاحتفال باليوم العالمي للإحصاء الى تعزيز أهمية الثقة بالبيانات الإحصائية والابتكار في النظم الإحصائية، لدعم الشفافية والافصاح عن المعلومات الحيوية التي تمكن المتعاملين من اتخاذ القرارات الصحيحة وفقا للمعطيات التي تظهرها البيانات الإحصائية، ونعمل في قسم الإحصاء والدراسات في جمارك دبي على تحقيق هذا الهدف من خلال تعزيز التعاون مع متخذي القرار في الجهات الحكومية والقطاع الخاص وتزويدهم بكافة البيانات الإحصائية المتعلقة بتطور تجارة دبي الخارجية وتوسع أسواقها وتنوع بضائعها ما يدعم قدرة الاقتصاد الوطني على جذب المزيد من التجارة وترسيخ دورها كمركز إقليمي وعالمي للتجارة الدولية".



وأضافت: "تحرص جمارك دبي على لتطوير خدماتها وأنظمتها الإحصائية الإلكترونية الذكية وقد أطلقت الدائرة خلال العام الماضي نظامها الذكي للإحصاء الإلكتروني، حيث يسهم التطور المتصاعد للأنظمة الإلكترونية المستخدمة لإعداد الإحصاءات التجارية والجمركية في تقديم صورة واضحة عن أداء الاقتصاد الوطني، وبمعلومات موثوقة عالية الدقة، تغطي كافة المعطيات والمؤشرات في تطور تجارة دبي الخارجية، ويمتاز نظام الإحصاء الالكتروني في جمارك دبي بالقدرة على ضم عمليات التدقيق ومعالجة البيانات، وتوفير التقارير الإحصائية في قاعدة معلومات متنوعة، تعكس التغير في البيانات بطريقة آلية وبشكل سريع وتلقائياً، ويقدم بيانات متكاملة حول قيمة التجارة الخارجية لمختلف البضائع، وفقاً للنظام المنسق العالمي، ويظهر النظام التغيرات المتتابعة في اتجاهات التجارة الخارجية لدعم متخذي القرار، وتعزيز قدرتهم على الوصول الآمن للبيانات".

المصدر: dubaicustoms


الأكثر قراءة