أعلنت شرطة دبي اليوم، اعتزامها استضافة قمة متخصصة في الذكاء الاصطناعي وعلاقاته بالأداء الشرطي والأمني. وتأتي القمة بعنوان "المجتمعات المستقبلية 5.0" وتسلط الضوء على الأداء الشرطي الذي يقوده الذكاء الاصطناعي، لتكون بذلك أول حدث من نوعه يقدم منصة متخصصة لتطوير تقنيات وأدوات الأجهزة الأمنية باستخدام الذكاء الاصطناعي على مستوى العالم.

ويتولى مركز دبي التجاري العالمي مهمة تنظيم الحدث على مدار يومي 22 و 23 أبريل 2019، كأول قمة على مستوى المنطقة تركز بشكل متخصص على موضوع إنفاذ القانون بالاعتماد على تقنيات الذكاء الاصطناعي. وتتمحور العناوين الرئيسية لحوارات القمة حول كيف يمكن للتقنيات الرقمية أن تتيح لقوات الشرطة حول العالم إمكانية جعل المجتمعات أكثر أمناً وسلامة من خلال ابتكارات، مثل أنظمة المراقبة بتقنية الذكاء الاصطناعي والشرطة التنبؤية ونشر الضباط الآليين. 

ويأتي الذكاء الاصطناعي في بؤرة تركيز القمة، حيث تتناول بالحوار والتحليل، التقنيات التي تركز على الأعمدة الاستراتيجية المركزية للأداء الشرطي المدعوم بالذكاء الاصطناعي، مثل مقار الشرطة الذكية، والوقاية من الجريمة، وإجراءات التحقيق، والتنبؤ، وسلامة الطرق، وإدارة الأزمات والكوارث، والعمليات، وخدمة العملاء.
 
ويأتي الإعلان عن هذه القمة المتخصصة، في أعقاب انتهاء شرطة دبي من صياغة خطتها الاستراتيجية (2018 – 2021)، والتي جاءت في ضوء استراتيجية دولة الإمارات الخاصة بالذكاء الاصطناعي التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي "رعاه الله"، وبالتوافق مع "خطة دبي 2021". ووفق هذا المنظور، أنشأت الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي بالقيادة العامة لشرطة دبي، التي تهدف إلى "إسعاد المجتمع"، و"وجعل دبي مدينة آمنة"، وجعل دبي أكثر ذكاءً من خلال الاستفادة من تقنيات الذكاء الاصطناعي.

وبحسب الخطة الاستراتيجية لشرطة دبي، فإن الهدف الأساسي هو إيجاد أساليب نوعية لتطبيق تقنيات الذكاء الاصطناعي بحلول عام 2021، بحيث يتم الاستفادة منها عملياً في جميع أفرع العمل الشرطي، والتي تتضمن الأمن والقدرة على التنبؤ بالجريمة، والحوادث المرورية، وتطوير أفضل الممارسات وأدوات الذكاء الاصطناعي وتطويعها لخدمة احتياجات المجتمعات على المستويين المحلي والدولي.

وتوجه "قمة المجتمعات المستقبلية 5.0" دعوتها للأجهزة الشرطية والأمنية من حول العالم للحضور والمشاركة وتأسيس شركات عالمية، ومناقشة أفضل الممارسات وتبادل الرؤى المستقبلية والمعارف والأفكار حول التقنيات الرقمية التي ستحول شكل وأساليب العمل الشرطي خلال القرن الـ 21.

ويقدم الحدث على مدار يومين فرص أعمال غير مسبوقة لكل من الشركات الكبرى والناشئة العاملة في مجال التقنيات، والتي تعتقد أن ابتكاراتها الرقمية بإمكانها المساعدة على تعزيز وتسريع وتطوير الخدمات والمبادرات الشرطية التي تلتزم الأجهزة الأمنية بتوفيرها محلياً ودولياً من خلال الاستفادة من أفضل تقنيات وأدوات الذكاء الاصطناعي. وتتضمن أجندة مؤتمر القمة كلمات رئيسية يلقيها شخصيات كبرى تمثل الوفود المشاركة، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من ورش العمل التجريبية والتدريبية.

وتكرّم "قمة المجتمعات المستقبلية 5.0" جهود الإبداع والتفكير الابتكاري في قطاع التقنيات الرقمية، وتحتفي بالانجازات الرائدة في مجال أبحاث الذكاء الاصطناعي والتطبيقات الذكية لإنفاذ القانون وذلك عبر اطلاق النسخة الافتتاحية من "الجوائز العالمية للتميز في الذكاء الاصطناعي من شرطة دبي"، والتي تتضمن فئات "أفضل تطبيق هاتفي شرطي"، " وافضل تطبيق للذكاء الاصطناعي في المجال الشرطي والأمني، "وأفضل مشروع بحثي في مجال الذكاء الاصطناعي". وقد تم تصميم معايير الجائزة وآليات تقييمها من قبل جهات عالمية رائدة مثل ديلويت ومعهد مهندسي الكهرباء والالكترونيات(IEEE).
 
وفي تعليق له على اطلاق الجائزة، قال اللواء عبد الله خليفة المري قائد عام شرطة دبي: "نقدم من خلال "الجوائز العالمية للتميز في الذكاء الاصطناعي من شرطة دبي"، معياراً عالمياً جديداً سيساعد قوات الشرطة والأجهزة الأمنية الباحثة عن احدث تحول نوعي، على بناء منظومة من القدرات التي ستساعدهم بدورها على الوصول إلى التميز وتأسيس مكانتهم القيادية على مستوى العالم، وفي ذات الوقت الاستمرار في خدمة مجتمعاتهم ومكافحة التهديدات الجديدة والناشئة."
 
ومن جهته قال العميد خالد ناصر الرزوقي، مدير الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي: "إن تسريع تحقيق طموحنا في أن نصبح أذكى جهاز أمن في العالم، وذلك من خلال تقنيات الذكاء الاصطناعي المتقدمة وتطبيقاتها. ونعتقد أن هدف تحقيق مجتمع أكثر أماناً وسلامة محلياً وعالمياً سيكون أمراً قريب المنال، من خلال فتح قنوات الحوار مع أقراننا من قوات الشرطة من حول العالم لمناقشة الفرص المستقبلية للتعاون في مشاريع هادفة."
 
وجاء الإعلان عن "قمة المجتمعات المستقبلية 5.0"، ضمن مشاركة شرطة دبي في "أسبوع جيتكس للتقنية" 2018 الذي يستضيفه مركز دبي التجاري العالمي حتى يوم الخميس 18 أكتوبر الجاري. وتعرض شرطة دبي في قاعة الشيخ سعيد، أول مركز شرطة متنقل ذاتي القيادة، و"آمنة" المساعدة الافتراضية على قنوات الإلكترونية والذكية.

 

المصدر: edelman