أبرمت هيئة الشارقة للتعليم الخاص مذكرة تفاهم مع القيادة العامة لشرطة الشارقة، أمس الإثنين، لتعزيز مجالات التعاون المشترك مع مختلف المؤسسات والدوائر الحكومية في إمارة الشارقة، وتبادل الخبرات، والارتقاء بنوعية وجودة الخدمات.

تم توقيع الاتفاقية بحضور كل من سعادة اللواء سيف الزري الشامسي، القائد العام لشرطة الشارقة، وسعادة الدكتورة محدثة الهاشمي، رئيس هيئة الشارقة للتعليم الخاص، وعدد من القيادات من كلا الطرفين بهدف تحقيق الأولويات الوطنية، وتنفيذ الخطط الاستراتيجية لكلا الطرفين، والارتقاء بجودة الأداء، بما يضمن توفير أرقى معايير الخدمات لمختلف شرائح المجتمع، و ينسجم مع تطلعات وتوجهات دولة الإمارات العربية المتحدة عموماً وإمارة الشارقة خصوصاً.

وتأتي هذه المذكرة بغرض تنفيذ الأهداف الاستراتيجية المشتركة، وبناء علاقات شراكة فعالة، وتعزيز النسيج المجتمعي من خلال تنمية مهارات العاملين من الطرفين في المجالات التربوية في التعليم الخاص، وتمكين الأدوات الأمنية، والمجتمعية، بالإضافة إلى تبادل الخبرات والمعلومات، والأنظمة التعليمية على كافة المستويات، والتعاون في وضع المواصفات، والاشتراطات الفنية للأنشطة المشتركة بين الجانبين، بالإضافة الى تعزيز الثقافة، الأمنية، والمرورية، والمجتمعية في الميدان التربوي بين الطلبة، وأولياء الأمور، والعاملين.

وأعرب سعادة اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، عن تقديره للدور الكبير الذي تقوم به هيئة الشارقة للتعليم الخاص، في ترسيخ وتوفير بيئة تعليمية مميزة وفقاً لأفضل الممارسات العالمية المتبعة في هذا المجال، مشيراً إلى أن توقيع مذكرة التفاهم مع الهيئة، يأتي انطلاقاً من توجيهات القيادة الرشيدة، وتحقيق رؤية ورسالة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة حفظه الله ورعاه، بأن تكون دولة الإمارات العربية المتحدة، وإمارة الشارقة الأفضل في كافة المجالات.

وأكد اللواء الشامسي، حرص القيادة العامة لشرطة الشارقة، على بناء شراكة فاعلة لتعزيز وتطوير أسس التعاون البناء بين الجانبين، وذلك بتبادل الخبرات والمعلومات، التي ترتقي بمستوى الأداء لدى المؤسستين، بما يحقق أهدافهما المشتركة والرامية إلى توفير مجتمع آمن، ونظام تعليمي رفيع المستوى وذي جودة عالية.



وقالت الدكتورة محدثة الهاشمي رئيس هيئة الشارقة للتعليم الخاص: "يعد توقيع هذه المذكرة إضافة نوعية إلى قائمة شركاء الهيئة، نظراً للفائدة التي ستعود على الجانبين،وبما يخدم العملية التعليمية والميدان التربوي والتي ستتحقق نتيجة لتبادل الخبرات والتجارب ، بالإضافة إلى المبادرات والبرامج الثنائية التي سيتم تنظيمها لتحقيق الأهداف الاستراتيجية لكلا الجهتين“.

وأضافت الهاشمي: ”نسعى في هيئة الشارقة للتعليم الخاص من خلال هذه المذكرة إلى تعزيز التعاون البناء مع شرطة الشارقة وبما يحقق أمن وسلامة أبنائنا الطلبة إضافةً إلى تبادل تجاربنا وخبراتنا مع شركائنا الاستراتيجيين، والاستفادة من تجاربهم ودارساتهم الميدانية، عبر تعزيز ثقافة العمل المؤسسي المشترك بين مختلف الدوائر والجهات الرسمية، بما يواكب المتغيرات والتطورات المتسارعة التي يشهدها العالم، ويتسق في الوقت ذاته مع المشروع الوطني لدولة الإمارات، ولإمارة الشارقة التي حققت مكتسبات علمية وثقافية كبيرة خلال السنوات القليلة الماضية، بسبب تكاتف وتضافر جهود جميع أفراد المجتمع الإماراتي، ومنظمات المجتمع المدني والمؤسسات والهيئات الرسمية“.

وتنص المذكرة على تعاون الطرفين في تحقيق أهدافها، من خلال تحقيق رؤية، واستراتيجية حكومة دولة الإمارات، وإمارة الشارقة في توفير مجتمع ونظام تعليمي آمن رفيع المستوى، وتنسيق الجهود في القطاع الأمني والتربوي في مجال التعليم الخاص، والواقع المجتمعي بما يحقق المنفعة المتبادلة، بالإضافة إلى تبادل المعرفة والخبرات المؤسسية على كافة المستويات، بما في ذلك تبادل المعلومات والدراسات ذات العلاقة، وتبادل الزيارات والاجتماعات المشتركة.

وسيقوم الجانبان بالتطوير المشترك للأنظمة المرتبطة بالمنظومة التربوية في مجال التعليم الخاص، وتبني المبادرات المشتركة لرفع مستواها، بالإضافة إلى التعاون في كل من مجالات تنفيذ الخطط وتسهيل مهام فرق العمل الشرطية المجتمعية بالمدارس الخاصة، وتنظيم الحملات التوعوية المشتركة، والدعم المتبادل للأنشطة والمشروعات المرتبطة بهذا المجال، فضلاً عن تنظيم المؤتمرات والندوات المحلية والدولية.

المصدر: elitemedia



الأكثر قراءة