تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة في أبوظبي، قامت لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الناجمة عن جائحة كورونا في إمارة أبوظبي، بالتعاون مع دائرة الصحة ودائرة التنمية الاقتصادية، بتصميم برامج عدة لضمان حماية حقوق العمال وأمنهم وسلامتهم خلال جائحة كوفيد-19.

وقد قامت اللجنة منذ بدء الأزمة الصحية العالمية بضمان بيئة عمل آمنة تراعي كافة الإجراءات الاحترازية ووفق أعلى المعايير الدولية، وتطبيق الإجراءات الصحية الوقائية حرصاً على سلامة العمال من انتقال العدوى. كما قامت اللجنة بتوفير الفحص الطبي المجاني لجميع سكان المدن الصناعية والعمالية والعلاج المجاني لمن ثبتت إصابته، وحرصت على توفير مواد تثقيفية بعدة لغات وعن طريق عدة وسائل لتوعية العمال بمخاطر كوفيد-١٩ وسبل الوقاية منه.

وحرصت اللجنة على المتابعة المستمرة لشؤون العمالة للاطمئنان على أوضاعهم بشكل عام، وقامت بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة لتوفير البيئة المعيشية المناسبة للعمال الذين فقدوا أعمالهم بسبب الجائحة، والتي شملت السكن والغذاء، كما نسقت مع الجهات المختلفة لضمان حصول العمال على كافة أجورهم ومستحقاتهم ومخصصاتهم المالية وغيرها من الحقوق.

هذا ونسقت اللجنة لتسيير رحلات عودة لأكثر من 180 ألف عامل خلال الأشهر الثلاثة الماضية بعد التأكد من خلوهم من الإصابة واستلامهم كافة حقوقهم.

وأكدت اللجنة أن توجيهات القيادة الرشيدة في أبوظبي كانت واضحة وصريحة بشأن حماية حقوق العمال، وأن التدابير التي وضعت خلال السنوات الماضية والرامية إلى حماية العمال وحقوقهم، وتحسين النظم الرقابية المعمول بها، تعكس التزام الإمارة بإنصاف وحماية العمال ومعاملتهم بكرامة واحترام ومن دون تمييز.

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع