في إطار التزام غرفة تجارة وصناعة الشارقة، في رعاية مصالح قطاعات الأعمال الخاصة بهدف تطوير أنشطتها وحفظ مكتسبات أعضائها وضمان التمثيل الوافي لأكبر شريحة من المنتمين لهذه القطاعات، عقدت الغرفة مؤخراً بالتعاون مع هيئة كهرباء ومياه الشارقة، لقاءً تشاورياً موسعاً مع مجموعات العمل القطاعية للاطلاع والاستماع إلى ملاحظاتهم ومقترحاتهم والتحديات التي تواجههم للوصول لأفضل النتائج في دعم العمل الاقتصادي في الإمارة.

وحضر اللقاء الذي انعقد في مقر الغرفة، سعادة عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، وسعادة الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، وسعادة محمد أحمد أمين العوضي مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة، إلى جانب رؤساء وأعضاء مجموعات العمل القطاعية العاملة تحت مظلة الغرفة، وبحث اللقاء واقع القطاعات الاقتصادية التي تمثلها المجموعات والمقترحات والاحتياجاتها وأوجه الدعم المطلوبة للتعامل مع أية تحديات تواجهها الشركات في مختلف المجالات.

تعزيز التواصل الدائم
ورحب سعادة عبد الله سلطان العويس بالحضور، مؤكداً أن هذا اللقاء يأتي في إطار الحرص المشترك بين غرفة الشارقة وهيئة كهرباء ومياه الشارقة لتعزيز التواصل الدائم مع ممثلي القطاع الخاص في الإمارة للتعرف عن قرب على واقع مختلف القطاعات الاقتصادية والتشاور حول الفرص التي تتيح لهم النمو والازدهار والمنافسة بشكل أكبر في الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية، وتبادل الآراء حول أبرز التحديات التي قد تطرأ، وكذلك استشراف واستثمار كافة الفرص التي تسهم في تعزيز تنافسية الإمارة على الصعيد الاقتصادي، لافتاً إلى حرص الغرفة الدائم على تسخير جهود كافة إداراتها ومؤسساتها لخدمة مجموعات العمل القطاعية ومتابعة أعمالها وتوصياتها ودعم مبادراتها المبتكرة انطلاقاً من أهمية ودور تلك المجموعات في التنمية الاقتصادية وتطوير قطاعات الأعمال الخاصة.

وتوجه العويس، بالشكر لهيئة كهرباء ومياه الشارقة مثمناً سرعة تجاوبهم وتعاونهم الدائم، وحرصهم على التواصل المستمر والاستماع بشكل مباشر لمطالب القطاع الخاص في الإمارة، والوقوف على التحديات التي تواجههم والتعرف على طموحاتهم، من أجل وضع الخطط والبرامج وتوجيه السياسات المستقبلية لتوفير خدمات أفضل لجميع القطاعات في إمارة الشارقة بهدف الارتقاء بأدائها نحو التقدم والازدهار.

تطوير المبادرات المبتكرة
بدوره أكد سعادة الدكتور المهندس راشد الليم، أن الجهات الحكومية تعمل بانسجام وتوافق تام مع القطاع الخاص لتوفير أفضل الخدمات لسكان إمارة الشارقة وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مشيراً إلى حرص الهيئة على الاستماع إلى أفكار وملاحظات الشركاء والتعرف إلى احتياجاتهم لتطوير مبادرات مبتكرة تسهم في تحقيق سعادتهم وتتخطى توقعاتهم، من خلال تعريفهم بمبادرات وبرامج الهيئة التي تهدف إلى تمكين بيئة الأعمال وتعزيز دور القطاع الخاص، داعياً إلى عقد اجتماع دوري مع رؤساء وممثلي القطاعات الإقتصادية المختلفة للتعرف على مطالبهم واقتراحتهم ووضع خطط عمل مشتركة لاستمرار مسيرة التطور والازدهار في إمارة الشارقة.

وأضاف الليم: إن الهيئة تعمل وفق سياسة محددة تتسم بالمصداقية والمرونة والتميز، وتحرص على بناء علاقات استراتيجية مع مؤسسات القطاع الخاص، لاسيما الشركات الصغيرة والمتوسطة، حيث تلتزم بأفضل الممارسات وأعلى معايير الشفافية في علاقتها مع الشركاء والمتعاملين، فضلاً عن تبني ثقافة الإبداع والابتكار لتطوير الخدمات ورفع كفاءتها، ونتوقع من شركائنا الالتزام بهذه المعايير لبناء وترسيخ علاقات تعاون طويلة الأمد بما يسهم في تحقيق رؤيتنا المشتركة لتعزيز مكانة الشارقة وقدرتها التنافسية في كافة المجالات، مشيداً بدور غرفة تجارة وصناعة الشارقة في دعم بيئة الأعمال والتنسيق بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص.

استجابة فورية
وفي استجابة فورية لمطلب ممثلي القطاع العقاري بإعادة النظر في قيمة التأمين الخاص بخدمات الهيئة للفلل والمنازل، أصدر سعادة الدكتور المهندس راشد الليم خلال الاجتماع قراراً بتخفيض قيمة التأمين لهذه الفئات بنسبة 50% لتشجيع القطاع على النمو، وذلك في إطار استراتيجية الهيئة الهادفة إلى تقديم أفضل الخدمات والالتزام بمسئوليتها المجتمعة تجاه كافة الفئات، التي قدمت العديد من المبادرات المجتمعية التي يمكن أن تستفيد منها كافة القطاعات، مثل مبادرة استشرني قبل أن تبدأ، ومبادرة كفاءة الطاقة، والكشف عن التسربات، وتقسيط المستحقات، والعدادات الذكية، وفريق متكامل لتلقي مقترحات وأفكار الجماهير، ومبادرة للتواصل المباشر مع رئيس الهيئة، من خلال الموقع الالكتروني وغيرها من المبادرات.

تعزيز العلاقات الاستراتيجية
وفي نهاية اللقاء أعرب رؤساء وممثلو مجموعات العمل عن تقديرهم لجهود غرفة الشارقة وهيئة كهرباء ومياه الشارقة لعقد هذا اللقاء الذي أسهم في تعزيز العلاقة الاستراتيجية، مؤكدين أن الهيئة توفر العديد من الخدمات وتفتح أبوابها أمام المشاريع الريادية والأفكار المبتكرة التي تعود بالفائدة على كافة الأطراف، كما توجهوا بالشكر لغرفة الشارقة على الدعم الذي توليه لمجموعاتهم، مثمنين الدور الذي تؤديه في سبيل تحقيق مصالح قطاع الأعمال في الإمارة.

وتسعى غرفة الشارقة من خلال دعم مجموعات العمل، إلى تعزيز التواصل بين قطاع الأعمال والغرفة والقطاع العام للإسهام في مواجهة التحديات والاستفادة من الفرص المتاحة في تكوين بنية متكاملة تلبي احتياجات وتطلعات القطاعات الاقتصادية وتدعم جهود تحقيق التنمية المستدامة.


المصدر: misbar

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع