أطلقت دائرة الأراضي والأملاك في دبي يوم أمس مبادرة "منزلي". وتأتي هذه المبادرة في إطار الشراكة الاستراتيجية بين القطاعين العام والخاص، حرصاً من الدائرة على تطوير السوق العقاري في إمارة دبي. ويأتي إطلاق هذه المبادرة تحت رعاية أراضي دبي ضمن رؤيتها الهادفة إلى تقديم أفضل الخدمات العقارية بأعلى مستويات الشفافية والاحترافية، بما يضمن توفير تجربة ممتعة للمتعاملين من مختلف الشرائح لاختيار العقار الأنسب من خلال "حاسبة منزلي".

وفي كلمته التي ألقاها، أعرب سعادة سلطان بطي ين مجرن، مدير عام دائرة الأراضي والأملاك في دبي، عن سروره لهذا التعاون وتوفير الدعم والرعاية اللازمة للمبادرة، لما ستحمله من انعكاسات إيجابية على القطاع العقاري. وأضاف: "لقد وجدنا في هذه المبادرة واحدة من الأدوات المهمة التي تساعدنا على تحقيق غاياتنا المؤسسية، وسنواصل مساعينا الرامية لتطوير علاقات الشراكة والتعاون مع القطاع الخاص، للعمل سوياً على توفير بيئة عالمية جاذبة للاستثمار، وتحقيق الأهداف الاستراتيجية للحكومة في القطاع العقاري، وتشجيع الاستثمار فيه، من خلال تهيئة المناخ المناسب للمستثمرين العقاريين، ومواصلة السعي نحو تعزيز مساهمة القطاع العقاري في التنمية الشاملة للإمارة".

وتقوم "حاسبة منزلي" بإظهار كافة العقارات التي تتوائم مع الملاءة المالية للمتعامل مع الخيارات التفضيلية، عند تسجيل المتعامل للمدخرات الحالية والشهرية، بما في ذلك الموقع والمساحة وغيرها من الاعتبارات. حيث تقدم "حاسبة منزلي" أول آلية بحث لا تكون مبنية على الوضع المالي الحالي للمتعامل فقط، بل تأخذ بعين الاعتبار قدرات الادخار الشهري.

من جهتها، أشارت ماجدة علي راشد مدير تنفيذي - تشجيع وإدارة الاستثمار العقاري- في أراضي دبي، إلى أن مبادرة "منزلي" تهدف إلى توفير فرص حقيقية للكوادر العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة على اختلاف جنسياتها، وتمكينها من شراء المنازل المناسبة لاحتياجاتها.

وأضافت: "لقد استندت هذه المبادرة المبتكرة على حقيقة تثبتها الشركات العقارية والمشهد الاستثماري العام في الإمارة، وهي أن كل شخص يمكنه شراء المنزل المناسب، أو يمكنه العثور على خطة تمويل لشراء منزل، أو حتى البدء في الادخار للوصول إلى الجاهزية التي تمكنه من شراء عقار. إن رعايتنا لهذه المبادرة ودعمها يثبت يقيناً أننا في دائرة الأراضي والاملاك في دبي، نرحب بكافة الأفكار والمقترحات التي تسهم في إبراز جاذبية سوقنا العقاري، وتحفز المستثمرين على اختلاف فئاتهم للدخول إلى السوق، حسب احتياجاتهم وتطلعاتهم الاستثمارية".

ويتزامن إطلاق مبادرة "منزلي" مع ما تتميز به دبي من عقارات متنوعة لمختلف الشرائح، وتوافر خطط دفع مميزة، ما يجعل الاستثمار العقاري فرصة حقيقية، خصوصا أن الفترة التي تفصلنا عن الحدث العالمي الأبرز "إكسبو 2020" أصبحت قريبة جداً. ‎
فضلاً عن ذلك، تأتي هذه المبادرة للاسهام في دعم قيم "عام التسامح"، حيث تجتمع شركات التطوير الرائدة تحت مظلة واحدة لخلق فرص حقيقية للكوادر العاملة. ولتحقيق ذلك، ستوفر شركات التطوير العقاري الرائدة عروضاً مميزة بخطط دفع مرنة، إضافة إلى برامج ادخار داعمة واستشارات عقارية محايدة وشفافة في مبادرة "منزلي".


المصدر: dubailand

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع