نظمت دائرة حكومة دبي الذكية الراعي الاستراتيجي لمؤتمر ومعرض إنترنت الأشياء الذي عقد في مركز دبي التجاري العالمي مسابقة هاكاثون، وهي تجربة فريدة اشترك فيها 36 متسابقاً من المبدعين في مجالات التقنية الحديثة، ليبتكروا حلولاً رائعة تسهم في مستقبل المدن الذكية وذلك من خلال عملهم كمجموعات في المساحة التـي أفردت لهم خصيصاً في أرض معرض إنترنت الأشياء. وتوزعت المسابقة على ثلاث فئات هي: الحياة الذكية، والاقتصاد الذكي، والسياحة الذكية.

.

 

وافتتح السيد مروان بن حيدر، المدير التنفيذي للتخطيط والتطوير هذه المسابقة الساعة الثامنة صباحاً وباشرت المجموعات في التنافس والإبداع في ظل الوقت المعطى لهم والذي انتهى الساعة الخامسة مساء، ثم باشرت بعد ذلك كل مجموعة بعرض مشروعها أمام لجنة التحكيم والرد على أسئلة اللجنة، وفي ختام العروض التـي شدت الحضور وعبـرت عن ديمومة الابتكار في مجالات التقنية، أعلن بن حيدر مسؤول لجنة التحكيم نتائج مسابقة هاكاثون، حيث احتل مشروع الحاويات الذكية المنضوي تحت فئة الحياة الذكية المرتبة الأولى، ويتلخص مشروعها في وجود حساسات داخل حاويات النفايات بحيث ترسل إشارات للبلدية للتحرك نحو هذه الحاويات بشكل مباشر لإفراغها. واحتل ابتكار جهاز طوارئ للكوارث الطبيعية المنضوي أيضاً تحت فئة الحياة الذكية المرتبة الثانية، ويتلخص المشروع في ابتكار جهاز على شكل طائرة صغيرة مرتبطة بأقمار اصطناعية بإمكانها في حالة الزلازل والكوارث الطبيعية أن تمد الجهات المختصة بكافة المعلومات عن المنطقة دون الحاجة لتوفر شبكة إنترنت فيها. أما المرتبة الثالثة فقد كانت من نصيب المخزن الذكي المنضوي تحت فئة الحياة الذكية، ويتلخص المشروع في وجود تطبيق يذكر الشخص باقتراب نفاد الأدوية أو المواد التموينية من بيته إضافة إلى تذكيره بانتهاء تاريخ صلاحية المنتجات.

وتفقد سعادة أحمد بن حميدان، مدير عام دائرة حكومة دبي الذكية المسابقة وتجول بين المجموعات معرباً عن أهمية عقد مثل هذه المسابقات التـي تحفز الهمم والطاقات للاستمرار في الابتكار والإبداع وسط تنافسية عالمية عنوانها التحول الذكي الذي يسعى لنيل رضا المتعاملين بل وإشراك المجتمع في تشكيل وتكوين الخدمات الذكية.

وأشاد المتسابقون بالمسابقة كتجربة رائعة تشعرهم بالتحدي، مثمنين دور دائرة حكومة دبي الذكية في رعاية واحتضان هذه المسابقة، التي تدل على حرص الحكومة الذكية الدائم على الكشف عن الإبداع والمبدعين في دبي التي تعد محطة انطلاق للابتكار العالمي.

 

المصدر: أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق