أعلن معهد دبي العقاري التابع لدائرة الأراضي والأملاك في دبي عن تنظيم المؤتمر الافتراضي «عودة الأسواق العقارية للحياة بفرص جديدة» بالتعاون مع جمعية رجال الأعمال البحرينية.

وسيشارك في هذا المؤتمر المزمع عقده يومي الأحد والإثنين 18 و 19 أكتوبر 2020، عبر منصة زووم المرئية، عدد من الخبراء والمتحدثين، ونخبة من ممثلي القطاع العقاري في الدولتين الشقيقتين.

ويهدف المؤتمر إلى تعزيز التعاون بين المعهد جمعية رجال الأعمال البحرينية، إضافة إلى بحث المتغيرات والمستجدات الأخيرة بحضور ومشاركة الخبراء والمهنيين العقاريين في الدولتين، والاستعانة بأحدث التقنيات المساندة، والتركيز على مناقشة التحديات التي يواجهها القطاع، واستشراف الحاجات المستقبلية، وصياغة الأدوات المناسبة لتلبيتها، بما يكفل للسوق العقاري مواصلة التقدم والازدهار.

وفي تعليقها على هذا الحدث، قالت السيدة هند المري المدير التنفيذي لمعهد دبي العقاري: "يتوافق تنظيمنا لهذا المنتدى الافتراضي العقاري مع رؤية وأهداف واستراتيجيات المعهد لتطوير وبناء قدرات العاملين في القطاع العقاري بالمنطقة. ولإنجاحه على النحو الأمثل، سنحشد مجموعة من الخبراء والمحاضرين لتقديم أوراق عمل لمناقشة الحلول المثلى للحد من تأثيرات جائحة (كوفيد - 19) على القطاع العقاري. ويأتي ذلك في إطار حرصنا ومساعينا الدؤوبة في المعهد على نشر المعرفة العقارية على المستوى الإقليمي".



من جهته، قال السيد ناصر علي الأهلي رئيس لجنة العقار في جمعية رجال الأعمال البحرينية: "سيكون المؤتمر الافتراضي باكورة التعاون مع معهد دبي العقاري، بوصفه بيت خبرة في القطاع العقاري، ولدوره البارز والمشهود في تطوير ورفع الكفاءة المهنية للعاملين في القطاع العقاري على مستوى المنطقة، والذي يعتبر رافداً مهماً من روافد اقتصاداتنا الوطنية. وبما أن القطاع لم يكن بمنأى عن التحديات التي اجتاحت جميع القطاعات بسبب الجائحة، فقد ارتأت جمعيتنا ضرورة تنظيم هذا المؤتمر لمناقشة أبرز التحديات والتداعيات بعد الجائحة، وإيجاد الحلول لها.

وأضاف الأهلي: "في هذه المناسبة، يسعدنا التعاون مع المعهد والاستفادة من برامجه التي تستند إلى أعلى المعايير والمواصفات التدريبية الاحترافية العالمية. وسنخاطب عدداً من الشركات والمؤسسات المعنية بالقطاع العقاري لرعاية المؤتمر الذي يعد الأول من نوعه في مملكة البحرين لمناقشة الشأن العقاري ما بعد جائحة كورونا". وسنتواصل مع عدد من الشركات العقارية للمشاركة في المؤتمر، وتشجيعها على عرض منتجاتها وحلولها المبتكرة لرفع مستوى معرفة المتخصصين في القطاع، وتوفير الدعم للشركات لتوسيع أعمالها خلال هذه الأوقات الاستثنائية، في هذا الحدث الذي يعد الأول من نوعه في مملكة البحرين".

يشار إلى أن معهد دبي العقاري قام بتدريب ما يزيد على 300 مهني في البحرين من مختلف تخصصات الوساطة والإدارة والتقييم خلال السنتين الماضية. ويأتي هذا المؤتمر لتعزيز التواصل والتعلم رغم ظروف الجائحة، وترسيخ أهمية التعلم المستمر، وعلى وجه التحديد فرص التدريب والتطوير المتعلقة بإدارة الأزمات في هذا القطاع، لاسيما وأنه سيعرض أرقاماً وحقائق ودروساً واقعية خلال حلقات النقاش.

المصدر: dubailand.gov



الأكثر قراءة