استجابة للتحديات والصعوبات غير المسبوقة الناجمة عن جائحة "كوفيد-19"، ستستضيف جمعية الأخصائيين المعتمدين في مكافحة غسيل الأموال ("إيه سي إيه إم إس") قمتها الأولى على الإطلاق عبر شبكة الإنترنت والممتدة على مدى 24 ساعة والتي تقدم التدريب للمتخصصين في مجال الامتثال لقوانين مكافحة الجرائم المالية من قبل أكثر من 70 خبيراً متخصصاً في المجال من جميع أنحاء العالم.

وابتداءً من 2 يونيو 2020، سيتمكن المشاركون في قمة "إيه سي إيه إم إس 24+" من مشاهدة بث حي لحلقات نقاش تتمحور حول أكثر التحديات إلحاحاً التي تواجه ممارسي الامتثال لقوانين مكافحة الجرائم المالية اليوم، بما في ذلك التهديدات الناشئة المرتبطة بعمليات الاحتيال خلال أزمة "كوفيد-19"، وظهور المحترفين في مجال غسل الأموال والمشهد السياسي المتغير الذي يستند عليه الامتثال للعقوبات.

وقال روهيت شارما، الرئيس والمدير العام لجمعية الأخصائيين المعتمدين في مكافحة غسيل الأموال في هذا السياق: "مع استمرار جائحة فيروس ’كوفيد-19‘ في عرقلة حياتنا اليومية، تواجه المصارف وغيرها من الشركات مهمة عسيرة تتمثل في محاربة الجرائم المالية بالتوازي مع خدمة العملاء الذين تغيرت بشدة حياتهم وأوضاعهم المالية وغيرها جرّاء الفيروس. وحيث أن المجرمين لا يفوتون أية فرصة، فقد سارعوا إلى استغلال تغير أنماط المعاملات وبرامج المساعدة في حالات الطوارئ وحالات الضعف الناجمة عن عمل فرق الامتثال من منازلهم".

وأضاف شارما: "نقوم من خلال هذا الحدث بربط مجتمعنا كما لم نفعل من قبل ومساعدة أفراده في الحصول على نظرات متعمقة من نظرائهم عبر مختلف المناطق الجغرافية من خلال محتوى منسق بعناية كجزء من تعلّمهم المستمر".



هذا وستستضيف قمة "إيه سي إيه إم إس 24+"، في إطار أنشطتها للتواصل مع مجتمع الامتثال العالمي، متحدثين رفيعي المستوى من وكالة "موني فال" لمكافحة الفساد وغسل الأموال، والمركز الأسترالي لتقارير المعاملات وتحليلها "أوستراك"، والمركز الكندي لتحليل المعاملات والتقارير المالية "فينتراك"، والسلطة النقدية في سنغافورة، والسلطة النقدية في هونغ كونغ، والبنك المركزي الهولندي، والبنك المركزي في ليتوانيا، وشعبة التحقيقات الجنائية في دائرة الإيرادات الداخلية "آي آر إس-سي آي"، ووزارة الأمن الداخلي في الولايات المتحدة، وإدارة إنفاذ قوانين المخدرات في الولايات المتحدة، وهيئة مالطا للألعاب. كما سيوفر خبراء الامتثال من أكبر المصارف وشركات التأمين وشركات التكنولوجيا المالية والمجامع الفكرية في العالم إرشاداتهم حول كيفية مكافحة التمويل غير المشروع.

ولا يتمحور تركيز قمة "إيه سي إيه إم إس 24+" حول منطقة أو قطاع معين، إنما حول زمن محدد وهو: اليوم. وتحقيقاً لهذا الغرض، ستقدم القمة وجهات نظر جديدة وثاقبة حول مجموعة من المواضيع، بما في ذلك توجيهات فرقة العمل المعنية بالإجراءات المالية المعنية بمكافحة الاتجار بالأحياء البرية والعلاقة التجارية بين العقوبات والامتثال بمكافحة غسل الأموال، وظهور عصابة "خاليسكو الجيل الجديد" المكسيكية لتهريب المخدرات واستخدام الذكاء الاصطناعي لكشف العصابات الإجرامية الدولية.

وسيتمكن المشاركون من عرض حلقات النقاش في الوقت الفعلي أو مشاهدة المحتوى عند الطلب الذي سيتم توفيره لمدة 30 يوماً بعد انعقاد القمة، مع شرح نصي مباشر أو مؤرشف بـ 90 لغة وترجمة صوتية فورية بـ 40 لغة.

المصدر: aetoswire


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع