شهدت الدورة الخامسة والعشرين من معرض ’جلفود 2020‘، الفعالية السنوية الأعرق في قطاع المأكولات والمشروبات في المنطقة والتي تُقام في مركز دبي التجاري العالمي، تنظيم مسابقة جلفود الدولية لفنون المطبخ بمشاركة فرق متنوعة من الطهاة الموهوبين من مختلف أنحاء العالم، بما في ذلك دول آسيا وأوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط وأمريكا.

وتنافس الطهاة لاستعراض إبداعات مطابخهم المحلية أمام لجنة تحكيم تضمنت خمسةً من أهم الأسماء في عالم المطابخ، وهم السيدة سامانثا وود، مؤسسة مدونة ’فوديفا‘؛ والشيف فرانسيسكو جواراسينو، الشيف التنفيذي في مطعم ’روبيرتوز‘ وهو الفائز بلقب البطولة العام الماضي؛ والشيف توماس بونر، الفائز بثلاث نجوم ميشلان، وفلافيل مونتيرو، مؤلف كُتب الطهو الحاصل على عدة جوائز؛ والشيف جان يو وينتر، صاحب مطبخ ’جينز برايفت كيتشن‘، والشيف ياسر جاد، مؤسس ورئيس جمعية الطهاة السعوديين.

وشهدت المسابقة منافسة شديدة ركزت خلالها الفرق على تجسيد مفهوم الاستدامة. وقيّمت لجنة التحكيم مشاركات الطهاة استناداً إلى اختيار المكونات، وأصالة المأكولات المحلية، والنكهات، وطريقة التقديم، والقيمة الغذائية، ومعدل الهدر؛ ليكون الفوز من نصيب فريق أمريكا بقيادة الشيف إرنستو كاب فيرا. وحصل الفريق الفائز على تذاكر طيران إلى أي وجهةٍ من اختيارهم، إلى جانب تسلّمهم لدرع "نكهات من العالم" الكريستالي لنسخة ’جلفود‘ الخامسة والعشرين.

وحرص الفريق الأمريكي على استعراض تراث الطهو في شبه جزيرة يوكاتان في المكسيك، عبر تحضير 3 أطباق شملت طبق تاكو آل باستور مع الأخطبوط، وصلصة بيبيان فيردي مع البط المحمص والماركيزيتا، وطبق التحلية المكون من لفائف الويفر المقرمشة المحشوّة بقشدة الجبنة.

وبهذه المناسبة، قال الشيف إرنستو كاب فيرا: "نشكر لجنة التحكيم على تقدير جهودنا وخبراتنا، ونفخر جداً لتمكننا من تقديم لمحة عن تراث الطهو العريق في شبه جزيرة يوكاتان. ونحن متحمسون لتسليط الضوء على مختلف جوانب ثقافتنا وتعريف جمهور الإمارات العربية المتحدة والمنطقة بها، ونأمل أن نتمكن من تقديم المزيد في مشاركتنا العام المقبل".

بدوره، قال الشيف جان يو وينتر، عضو لجنة التحكيم: "تحمل الاستدامة أهمية كبيرة بالنسبة لي، لذا كان من الرائع فعلاً أن يحرص الطهاة على تقديم المفاهيم الأصيلة لمطابخهم المحلية واستخدام مكوناتها لابتكار أشهى الوصفات والأطباق".


المصدر:actionprgroup