قابلت مجموعة من طالبات الحقوق، اللواتي يتطلعن لانتهاج مستقبل وظيفي في القانون، نخبة من القانونيين الرائدين بالإمارات خلال حدث نظمته كريمزون للتعليم، الرائدة عالمياً في استشارات القبول الجامعي.

وأتيحت الفرصة لطالبات المرحلة الثانوية اللواتي يتطلعن للالتحاق بكليات الحقوق في المملكة المتحدة والولايات المتحدة للتواصل مع نساء بارزات يعملن في شركتي وينستون آند سترون والتميمي ومشاركوه.

وتسعى كريمزون للتعليم إلى مساعدة الشابات كي يخطين أولى خطواتهن نحو الالتحاق بكلية الحقوق ليصبحن مستقبلاً رائدات في مجال القانون الذي يسيطر عليه الرجال.

وحول ذلك قال جيمي بيتون، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لكريمزون للتعليم: "تمحور هدف هذا الحدث حول مساعدة النساء على تحقيق إمكاناتهن الكاملة من خلال تشجيعهن على المنافسة والنجاح أثناء دراستهم الأكاديمية في القانون".

وأضافت: "ممتنون للغاية للمتحدثين المرموقين على طرح هذه الأفكار والرؤى الثاقبة حول المكاسب والتحديات التي في مجال القانون، ونحن على ثقة من أن هذا الحدث قد ألهم الطالبات الطموحات للحصول على وظائف هامة لصبحن رائدات في المجال مستقبلاً".

وجمع الحدث الذي أقيم يوم أمس 29 فبراير 30 طالبة مع ممثلين عن كريمزون للتعليم ووينستون آند سترون والتميمي ومشاركوه.

وأقيم المُلتقى في مقهى "تانياز تي هاوس" الواقع على شارع جميرا في دبي، واستُهلّ بفطور جماعي قبل خوض مناقشة متعمقة حول أفضل جامعات القانون والمسارات المهنية.

ومن بين الأسماء التي تضمها الحلقة النقاشية ريتا جاب الله، الشريكة في شركة "التميمي ومشاركوه" للاستشارات القانونية.

وتترأس السيدة جاب الله مجموعة التقاضي الدولية التابعة للشركة، وتتولى فضّ المنازعات المعقدة ذات القيمة العالية.

كما شاركت أميرة الهندي، خريجة كريمزون للتعليم، الحضور بعض تفاصيل رحلتها كامرأة إماراتية شابة حققت حلمها في الحصول على القبول في كلية وارويك الحقوقية.

واختتمت النقاش ثريا بهشتي، المدير الإقليمي لكريمزون للتعليم في الإمارات، وتشرف السيدة بهشتي التي تخرجت مع مرتبة الشرف من جامعة كولومبيا على كريمزون للتعليم في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وتضمن النقاش نظرة عامة على أفضل كليات الحقوق في المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى الشهادات المتاحة للباحثين عن وظائف في مجال القانون. كما استطاع الطالبات الحصول على نظرة متعمّقة من لجنة الخبراء على الخيارات الوظيفية والمرتّبات التي يحصل عليها الخريجون الجدد، والتعرّف على قصص النجاح المُلهمة والتحديات في مهنة يغلب عليها الرجال.

اختتمت هذه الجلسة النقاشية التي استمرت لقرابة ساعتين متواصلتين بمجموعة من الأسئلة تركز على أن نقاط أهمها، كيف اختار المحاضر الملهم هذا التخصص، ما سبب اختياركم لهذه الجامعة، المهارات الأساسية الواجب توافرها لمزاولة المهنة، التحديات التي ستواجه طلاب القانون في المستقبل.

وكان من الحضور الطالبة أليزا فتاني التي تدرس بمدرسة ديرة الدولية وتبلغ من العمر 16 عاماً اعتبرت أن هذه الندوة لعبت دور كبير في توجيهها للمسار الأفضل خلال تعليمها العالي، قائلة: " أحب مهنة القانون وهذه الجلسة النقاشية ساهمت في الكشف عن جوانب أعمق لهذه المهنة التي أتطلع لمزاولتها في المستقبل، وأرغب بالتسجيل للحصول على استشارة من كريمزون للتعليم لمناقشة جميع الفرص والخيارات المتوفرة والفرص المتاحة لمتابعة تعليمي العالي".

المصدر: sevenmedia