أصبحت "رزق" التي تعد من أسرع الشركات الناشئة نمواً في المنطقة أول "تطبيق شامل" يقدم الخدمات المنزلية عند الطلب في الدولة، وأول شركة على مستوى منطقة الشرق الأوسط تقدم خدمات فحص كورونا PCR إلى المنازل ضمن خدماتها لتوفير حل مريح لعملائها، بما يتوافق مع أفضل المعايير الصحية المعمول بها في دولة الإمارات.

وبات بمقدور الناس في الإمارات الحصول على هذه الخدمة الأولى من نوعها براحة تامة، حيث يقدم التطبيق لهم الحل الأنسب دون الحاجة إلى زيارة المستشفيات والعيادات والوقوف في طوابير لإجراء الفحص. ولتوفير هذه الخدمة، دخلت "رزق" في شراكة مع عدد من مستشفيات الدرجة الأولى المعتمدة من هيئة الصحة بدبي ودائرة الصحة بأبوظبي لتسهيل هذا النوع من الفحوص " PCR" للكشف عن "كوفيد – 19".

وقال عبدالله أبو الشيخ، المؤسس والرئيس التنفيذي في "رزق": “تعد شركتنا رائدة في الحلول المساعدة لمكافحة الوباء، وكانت أول منصة تطلق خدمات التعقيم عند الطلب. وعلاوة على ذلك، قدمنا ​​ خدمات التعقيم المجانية لمساكن العمال.



إننا نعمل على ابتكار مستوى جديد من الراحة لمستخدمينا ويسرنا أن نعلن الآن عن توفير فحوصات PCR في المنازل، لتضاف إلى قائمة خدمات الرعاية الصحية والسلامة المتاحة لعملائنا نتطلع إلى خدمة المجتمع الإماراتي باستمرار، تماشياً مع رؤية قيادته الرشيدة، لتأسيس مجتمع أقوى ويتمتع بأفضل الخدمات الصحية "

تكون نتائج فحوصات PCR المقدمة من خلال شركاء رزق معتمدة لأغراض السفر على المستويين الدولي والإقليمي، كما تأتي هذه الخدمة في إطار التزامها بمواكبة وتمكين خطة الحكومة لتوسيع نطاق اختبارات فيروس كورونا، وإتاحتها لجميع المواطنين والمقيمين في جميع أنحاء الدولة.

ويتم إجراء الفحوصات خلال فترة زمنية سريعة تصل إلى 48 ساعة، وتكون متوافقة مع المعايير المعمول بها من قبل شركة أبوظبي للخدمات الصحية "صحة". ويمكن للعملاء أيضاً اختيار الخدمة السريعة للحصول على النتائج في غضون ثماني ساعات فقط.

المصدر: cbpr



الأكثر قراءة