شهدت منطقة دول مجلس التعاون الخليجي بصورة عامة، ودولة الإمارات بشكل خاص، نمواً ملحوظاً في أعداد الشركات الناشئة ورواد الأعمال العاملين ضمنها خلال السنوات القليلة الماضية. وبحسب شركة ’الماسة كابيتال‘ فقد "بلغت الاستثمارات الإجمالية ضمن الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 815 مليون دولار أمريكي عام 2016، ومن المتوقع أن تسجل أعداد الشركات الجديدة زيادة بنسبة 560% على أساس سنوي".

وتفيد التغيرات السريعة التي تشهدها دولة الإمارات، والرامية إلى ترسيخ مكانتها كواحد من الاقتصادات الأسرع نمواً على مستوى العالم، في دعم ورعاية جهود ريادة الأعمال، واتخاذ خطوات جريئة، والسعي لتحقيق التميز والتفرد واعتماد ابتكارات لا مثيل لها على مستوى العالم.

وبفضل انطلاقتها الأولى من دولة الإمارات العربية المتحدة، عملت "كريم" على تسخير وتطوير الكثير من قيم ريادة الأعمال لدولة الإمارات، والتي بدأت غالبيتها مع إطلاق فريق "كابتن كريم" للسائقين الذين يضمنون وصولنا إلى وجهاتنا المختلفة بأمان وعلى الموعد المحدد. ويمثل اعتماد شعار "كن مدير نفسك"، وإتاحة الفرصة للعاملين لاتباع مسارات العمل الخاصة بهم، العوامل الرئيسية وراء النجاح المتميز الذي حققته "كريم". ومن خلال تضافر الجهود والإيمان بأن المثابرة هي السبيل الوحيد لتحقيق الأهداف، تشجع "كريم" موظفيها على اتباع سلوكيات ريادة الأعمال وإنشاء نموذج نجاحهم الخاص، إلى جانب حثهم على الثقة بواقع ومستقبل المنطقة، والسعي لتحقيق أحلامهم وبدء التغيير من أنفسهم. وبغرض استكشاف الجوانب المختلفة المرتبطة بالعمل مع فريق "كابتن كريم" في دولة الإمارات، يقدم لنا رائد الأعمال أسد الله محمد، الذي يعمل مع فريق "كابتن كريم" منذ عام 2015، تفاصيل قصة نجاحه في ريادة الأعمال:

ما الذي دفعك للانضمام ككابتن إلى كريم؟
عندما وصلتُ إلى دولة الإمارات، عملت كسائق سيارة أجرة. وفي عام 2015، اتخذت القرار بأن أكون مدير نفسي واتجهت للعمل لدى فريق "كابتن كريم". ومع تحملي مسؤولية رعاية والدتي التي تعيش وحيدة في بلدي الأم باكستان، فرض علي عملي السابق الكثير من الصعوبات، خاصة مع اضطراري للسفر بصورة متكررة ذهاباً وإياباً.

ما هي برأيك الإيجابيات التي حصلت عليها عند الانضمام إلى "كريم"؟
تزودني "كريم" بفرصة السفر بحرية، وتحقيق التوازن الأمثل بين حياتي العائلية والمهنية. كما تتيح لي إمكانية اختيار ساعات العمل الأنسب لظروفي، وهو ما يمنحني الحرية الكاملة لتنسيق شؤون حياتي اليومية.

ما هي أفضل المواقع والفترات الزمنية ذات معدلات الطلب الأعلى؟
أفضّل شخصياً العمل خلال فترة الصباح لأنها تمكنني من العمل مع العملاء من موظفي الشركات. وعادة ما أقوم بإيصال الطلبات ضمن مدينة دبي للإعلام ودبي مارينا، كونهما تضمان الكثير من العملاء ممن يعيشون أو يعملون هناك.

هل تشعر حقاً بأنك مدير نفسك؟
بكل تأكيد! إنه لأمر رائع حقاً أن أكون متحكماً بجوانب حياتي وبالقرارات التي أتخذها. ومن الضروري بالنسبة إلي أن أحقق التوازن بين حياتي العملية والشخصية، بصورة تمكنني من قضاء الوقت مع عائلتي دون الاضطرار للقلق بشأن النواحي المادية.

ما هو الدور الذي لعبته "كريم" في دعم نجاحك؟
تقدم "كريم" دعماً لا مثيل له لكافة أعضاء الفريق الجدد، كونها تزودهم بالتدريب والموارد اللازمة لمساعدتهم في تطوير أعمالهم، فضلاً عن إمدادهم بمصدرٍ للدخل. وعبر الشراكات المتنوعة التي تبرمها الشركة، مثل تلك التي تجمعها مع ’جينرال موتورز‘، تقدم "كريم" قروضاً تنافسية وبمعدلات فائدة منخفضة، بما يمكّن العاملين من شراء السيارات مباشرة، بالإضافة إلى تخفيض نفقات الخدمات والصيانة. وبالإضافة لذلك، تعقد "كريم" شراكات مع الهيئات الأخرى ذات الشعبية بالنسبة للكباتن، من أمثال منافذ المأكولات ومتاجر البقالة ومحطات المحروقات، بهدف تزويد العاملين بحسومات أو منتجات وخدمات ذات قيمة مضافة تساعد في دعم عافيتهم ونجاحاتهم.

وعلى الصعيد الشخصي، زودني الفريق بمنصة لتنمية أعمالي، والتي أطلقتُها بداية بامتلاك سيارة واحدة، ومن ثم نجحتُ بتطويرها وامتلاك وتشغيل أسطول من ثلاث سيارات في الوقت الحالي. وبفضل "كريم" والدعم الذي قدمته إلي، تمكنت من تأسيس عملي الخاص الذي يتيح لي كسب وتوفير الأموال.

ما هي الخطوات والمجالات التدريبية اللازمة للانضمام إلى فريق "كابتن كريم"؟
تُقدم "كريم" تدريباً داخلياً لكافة الكباتن الجدد، إلى جانب الكثير من الموارد التي تضمن سيرهم على طريق النجاح. ومنذ اليوم الأول، يجري تعريف العاملين الجدد بكافة الأدوات اللازمة لأعضاء "كريم كابتن"، إلى جانب تعريفهم بكيفية استخدام التطبيق الإلكتروني، وتزويدهم بالمعلومات الرئيسية حول كيفية تحقيق أكبر قدر من المكاسب المادية، فضلاً عن تدريب ضمان الجودة، الذي يشمل الممارسات المسموحة والمحظورة، والإجراءات الواجب اتخاذها في حالات الطوارئ، بالإضافة إلى التدريب في مجالي الأمن والسلامة، والبروتوكولات المتبعة في المطارات، والسياسة الخاصة بإلغاء الحجز. وفي نهاية الجولة التعريفية، يتم تزويد الكابتن الجديد بمجموعة من الأدوات المفيدة، والتي تشمل المستلزمات الصغيرة للسيارة مثل المناديل الورقية وغيرها، والتي يمكن الحصول عليها مجدداً عبر زيارة مكاتب الشركة.

هلا اطلعتنا على إحدى المواقف المتميزة التي اختبرتها أثناء عملك لدى كريم؟
أتذكر تلقي حجز من أحد المقيمين في دبي، والذي كان متأخراً عن رحلته الجوية. وبفضل الخبرة الطويلة التي أحملها ومعرفتي العميقة بطرقات المدينة، تمكنت من سلك طرق مختصرة وإيصال الراكب إلى المطار في الوقت المحدد للحاق برحلته، ودون تجاوز حدود السرعة. ونظراً لسعادته البالغة بعدم تفويت الرحلة الجوية، قدم الراكب إلى مبلغاً إضافياً بلغ ألف درهم إماراتي.

ما هي الناحية المفضلة لديك في العمل لدى كريم؟
يمثل العملاء الجزء المفضل في عملي مع "كريم"، فهم أشخاص لطفاء على وجه العموم، وغالباً ما أخوض نقاشات شيّقة معهم، ما يمكنني من لقاء أشخاص من جنسيات وثقافات مختلفة ومن شتى أنحاء العالم.


المصدر: ATTELINE

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع