أعلنت هواوي اليوم عن نتائج أعمالها خلال الأرباع الثلاثة الأولى من عام 2020. وحققت هواوي خلال هذه الفترة إيرادات وصلت إلى98.57 مليار دولار أمريكي، بزيادة قدرها 9.9% عن نفس الفترة من العام الماضي، كما بلغ هامش صافي أرباح الشركة في هذه الفترة 8.0%. وتقول هواوي بأن هذه النتائج تأتي في إطار توقعاتها المالية للأشهر التسعة الأولى من عام 2020.

وفيما يتصارع العالم مع آثار جائحة كوفيد-19، تعرضت سلسلة التوريد العالمية لشركة هواوي لضغوطات هائلة وشهد إنتاجها وعملياتها المزيد من التحديات. وصرحت الشركة خلال إعلان النتائج بأنها ستبذل قصارى جهدها لإيجاد حلول من أجل تجاوز الصعوبات والمضي قدماً في مسيرة الابتكار والوفاء بالتزاماتها تجاه العملاء والموردين والشركاء.

وقالت هواوي إنها ستعتمد من الآن فصاعداً على مواطن قوتها في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مثل الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية والجيل الخامس من أجل توفير الحلول التي تواكب جميع سيناريوهات الأعمال وتطوير التطبيقات الخاصة بكل قطاع وإطلاق العنان لميزات وقيم جديدة في شبكات الجيل الخامس بالتعاون مع شركائها.

ويتمثل هدفها المعلن في مساعدة المؤسسات على تنمية أعمالها ومساعدة الحكومات على تعزيز الصناعة المحلية والاستفادة القصوى من منتجات وحلول تقنية المعلومات والاتصالات في تنمية وتطوير أعمال مختلف القطاعات والصناعات وتحسين الحوكمة الشاملة.



يذكر أن تقنية المعلومات والاتصالات أصبحت اليوم عماد المجتمع الحديث والمحرك الرئيسي للتنمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئية المستدامة. وتؤمن هواوي أن التطور السريع والصحيح في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات سيعتمد على بناء مزيد من جسور التعاون المفتوح والعمل المشترك والثقة المتبادلة عبر القطاع عالمياً.

وبناء على ذلك، تواصل الشركة العمل عن كثب مع شركائها العالميين واستخدام تقنيات المعلومات والاتصالات المبتكرة لديها لإيجاد قيمة أكبر لأعمال عملائها على الرغم من صعوبة المرحلة التي تمر به حالياً. كما ستواصل الشركة تركيزها على المساهمة في جهود الاستجابة لوباء كورونا ومتطلبات النمو الاقتصادي والعمل على توفير مزيد من المحفزات الاقتصادية والتقدم الاجتماعي خلال المرحلة الحالية والقادمة.

المصدر: bcw-global


الأكثر قراءة