تواصل يو درايف الإمارات (Udrive)، الشركة الرائدة في تقديم خدمات تأجير السيارات بالدقيقة عبر تطبيق الهاتف المحمول للمقيمين والسياح في الدولة، نموها المطرد، وهو ما يعكسه تجاوز الشركة لمليون رحلة في شهر سبتمبر 2020.

نجحت يو درايف بتحقيق ذلك من خلال تبينها لأحدث حلول الأمان لإنترنت الأشياء التي تتيح للعملاء الاتصال اللاتلامسي الآمن والقيادة الذاتية عند الطلب.

وكجزء من مبادرة التنقل الآمن التي تركز عليها يو درايف بالشراكة مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي، دائرة النقل في أبوظبي، وبلدية الشارقة، حرصت الشركة على تطوير تكنولوجيا خدمة العملاء الخاصة بها من خلال إطلاق مجموعة حلول ذكية إضافية من شأنها توفير حلول آمنة ومرنة وبأسعار معقولة لكافة عملائها. كما تم تجهيز أسطول مركبات يو درايف بأحدث تقنيات إنترنت الأشياء بدءً من الرقمنة إلى تحسين السلامة بشكل كبير وذلك بالتخلص من الحاجة إلى التفاعل البشري الفردي عند حجز سيارة، بدء أو إنهاء الرحلة، والدخول إلى السيارة أو الخروج منها.

وبسبب التباعد الاجتماعي واللوائح التنظيمية التي فرضتها حكومة الإمارات العربية المتحدة في أعقاب تفشي جائحة كوفيد-19، توفر يو درايف ميزة التحكم الكامل وضمان عدم التلامس، مما يسمح للركاب بحجز سيارة وتحديد نوعها وتتبع موقعها عبر التطبيق الخاص، والتمتع بخيارات دفع مرنة وشفافة من بداية الرحلة إلى نهايتها في أي مكان وأي يوم وأي وقت.

وكجزء من حرص الشركة على الالتزام بسلامة العملاء، قامت يو درايف بترقية الأسلوب المتبع بتعقيم أسطول سياراتها وذلك باستخدام أجهزة الرش الضبابية الحرارية، كما تقوم حالياً باختبار تجريبي لتقنية إضافية لتعزيز القضاء على الفيروس داخل المركبات. وللتأكد من تنظيف السيارات في أسرع وقت ممكن، أطلقت الشركة أسطول دراجات متنقل مخصص لتعقيم السيارات من الداخل، مما يضمن المحافظة على تقديم خدمات متماشية مع اللوائح التنظيمية لحكومة الإمارات العربية المتحدة لكافة مستخدمي وسائل النقل العام. ومع أحدث جولة استثمارية للشركة، تخطط يو درايف على زيادة الاستثمار في تقنيات التعقيم وتقنيات القيادة دون مفتاح.

وبهذه المناسبة، علق السيد حسيب خان، الرئيس التنفيذي ومؤسس يو درايف،، قائلاً: "لقد غيرت جائحة كوفيد-19 من طريقة عمل وتواصل وتنقل الجميع، ونحن ندرك أن استئجار سيارة لم يعد يتعلق بالقدرة على تحمل تكاليفها فقط، أو مستوى الراحة الذي توفره خدمة عن أخرى، بل أصبح الأمر يتعلق بتوفير خيارات تضمن لسكان دولة الإمارات العربية المتحدة والسياح تقليل التفاعل مع الآخرين والاستمتاع بتجربة تنقل متميزة من خلال استئجار سيارات بطرق غير تلامسية. وعند النظر إلى إمارة دبي، نجد أن عدد رخص القيادة فيها قد ارتفع إلى 2.5 مليون هذا العام، مقابل 1.8 مليون فيما سبق، مما يشير إلى شغف الناس بقيادة السيارات واعتمادهم عليها، لكنهم يبحثون عن خيارات تنقل ذكية وآمنة للقيادة الذاتية. ناهيك عن أن العملاء لا يريدون إلى الوقوف في طوابير طويلة، بل يتطلعون إلى خدمات تتوفر فيها ميزات التكنولوجيا اللاتلامسية وتتميز بسهولة التسجيل والحجز أونلاين."

وفقاً لتقرير نشرته شركة KPMG، سيفضل نصف مالكي السيارات اليوم امتلاك سيارة بحلول عام 2025، مما يشير إلى زيادة ملحوظة في اتجاه خدمات النقل عند الطلب. وهو ما يعززه تقرير آخر أصدرته شركة ريسيرتش أند ماركتس (ResearchAndMarkets) يشير إلى أن سوق تأجير السيارات سينمو بمعدل سنوي مركب يبلغ 11.6٪ من الآن وحتى عام 2022.



هذا وتجدر الإشارة إلى أن يو درايف توفر وقوداً مجانياً لمستخدميها في الإمارات، ومواقف سيارات تابعة لهيئة الطرق والمواصلات وتأميناً شاملاً لجميع أعضائها. وعلى صعيد توفير حلول مريحة وفعالة قصيرة الأمد على نطاق أوسع لتلبية احتياجات العملاء، يمكن استئجار سيارات يو درايف في الدقيقة أو في اليوم، حسب متطلبات كل شخص. كما يمكن أيضاً استلام السيارات من أي مكان تتوفر فيه وإعادتها في نفس المدينة وفي أي مكان.

وأضاف السيد خان حسيب، "يوفر عملاء يو درايف المال باستخدام نماذجنا التسعيرية المرنة الخالية من الرسوم الخفية، فهم يدفعون مقابل ما يستخدمونه فقط. يمرّ الكثيرون بفترة صعبة خلال تفشي جائحة كوفيد-19 اضطروا فيها للالتزام بمنازلهم وعدم التنقل بعيداً عنها، مما شجعهم على الادخار بدلاً من الإنفاق. لقد شهدت صناعة السيارات انخفاضاً حاداً في شراء السيارات الجديدة، حيث يبحث المستهلكون عن بدائل تناسب ميزانيتهم."

يعمل مفهوم التنقل عند الطلب على تغيير مشهد النقل في المدن والمناطق الحضرية. وفي نهاية المطاف، ينخفض معدل السيارات لدى العائلات التي تفضل هذا المفهوم من 0.47 إلى 0.24 سيارة لكل أسرة. ووفقاً لدراسة أجرتها مؤسسة ديلويت (Deloitte)، يخفض استخدام السيارات المشتركة من الحاجة إلى المركبات الخاصة بمعدل 9 إلى 13 سيارة، كما تلبي هذه الخدمات مطالب جيل الألفية والمهنيين الشباب للحصول على خيارات تنقل صديقة للبيئة أكثر كفاءة وملاءمة. وفي مساعيها الحثيثة لتلبية هذه المتطلبات، أضافت الشركة مجموعة من السيارات الفاخرة إلى أسطولها المتنامي، من بينها سيارات نيسان تيدا، بيجو 208، فورد إيكوسبورت، مرسيدس A 250، وسيارات فورد موستاج – وكلها سيارات تُعتبر ملائمة لأي مناسبة - من التنقل خلال أيام الأسبوع إلى العمل إلى رحلات عطلات نهاية الأسبوع.

زاد عدد مستخدمي يو درايف الجدد بأكثر من 20٪ خلال الأشهر الستة الماضية ومن المتوقع أن يتضاعف نمو المستخدمين في عام 2021. ومن المثير للاهتمام أن ذروة الاستخدام في أيام الأسبوع تقع بين الساعة 7 صباحاً و11 صباحاً، وبين 4 مساءً إلى 8 مساءً مما يشير إلى ارتفاع الطلب على شكل مناسب من السيارات ذاتية القيادة.

تتوفر خدمة التنقل الذكي من يو درايف في إمارة دبي، أبوظبي والشارقة، مع وجود خطط مستقبلية للتوسع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا لتلبية احتياجات العملاء وتوفير خيارات قيادة مريحة وفعالة لهم تتميز بالمرونة والراحة والأمان.

المصدر: sherpacomms


الأكثر قراءة