أعلنت "الواحة كابيتال" (ش.م.ع)، الشركة الاستثمارية الرائدة التي تتخذ من أبوظبـي مقراً لها (والمدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية بالرمز WAHA)، اليوم عن نتائجها المالية للنصف الأول من عام 2020.

بالرغم من المشهد الاقتصادي الصعب بفعل استمرار جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" سجلت الشركة في الربع الثاني 2020 أداءً يعتبر هو الأقوى بين نتائج الأداء الربعية، الأمر الذي يساهم وبقوة في نتائج الشركة لبقية العام عموماً. ويأتي ذلك بعد التغييرات الرئيسية في الإدارة العليا للشركة في عام 2019.
وواصلت وحدة إدارة الأصول تحقيق عائدات أعلى من معدلات السوق، بينما تمكنت وحدة الاستثمارات الخاصة من تحسين مكانتها الاستثمارية بدرجة كبيرة مقارنةً بالفترة السابقة.

وتأثرت التوقعات المبكرة لنتائج الشركة بجائحة "كوفيد-19" مع تبنيها استراتيجية نمو قوية خلال النصف الأول من عام 2020. فقد عكست النتائج المالية الاستثنائية للربع الثاني قوة ومتانة الشركة على المدى الطويل. وكان لافتاً بين القرارات المتخذة خلال هذه الفترة البدء في برنامج استثماري للشركات المدرجة في الولايات المتحدة بقيمة تصل إلى حوالي 120 مليون دولار أمريكي عبر شرائح عدة.

ويشمل هذا البرنامج، الذي يستمر حتى النصف الثاني من العام، حيازة الأقلية في شركات الرعاية الصحية والتكنولوجيا والاتصالات بما يتيح تمثيل للإدارة التنفيذية والمرونة القصوى للفترة الاستثمارية.

وانتهت وحدة إدارة الأصول من إنشاء صندوق جديد يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية ومن المتوقع أن يتم إطلاقه في أوائل النصف الثاني 2020. وجاء ذلك استجابةً للطلب القوي من جانب المستثمرين على مثل هذه الخدمات الاستثمارية، وانعكاساً لرغبة فريق الوحدة في توسيع نطاق منتجاتها المقدمة بالاستناد إلى النجاح المتواصل لصناديقها الحالية.

النتائج المالية

أبرز النتائج المالية للربع الثاني 2020
إجمالي دخل قياسي بلغ 571,3 مليون درهم، بزيادة قدرها 8,5 أضعاف من إجمالي الدخل المسجل للربع الثاني 2019 والبالغ 60,0 مليون درهم.
بلغ صافي الأرباح (العائدة إلى مالكي الشركة) 267,2 مليون درهم بالمقارنة مع خسارة صافية بواقع 124,4 مليون درهم في الربع الثاني 2019.
سجلت محفظة الاستثمارات الخاصة مساهمة قوية في أرباح المجموعة بواقع 33,5 مليون درهم (بالمقارنة مع خسارة بقيمة 352 مليون درهم للنصف الأول 2019).
بلغ الإجمالي الاحتياطي في القيمة 10,0 مليون درهم بالمقارنة مع 109,3 مليون درهم.

أبرز النتائج المالية للنصف الأول 2020
بلغ إجمالي دخل الشركة 221,4 مليون درهم، وهذا يتماشى مع دخل الفترة السابقة البالغ 249,2 مليون درهم، وجاء ذلك مدفوعاً بالدخل الذي حققته وحدة إدارة الأصول.
كما بلغت إيرادات الربع الثاني 571,3 مليون درهم لتعوّض خسارة قيمتها 350 مليون درهم في الربع الأول بلغ صافي الخسارة (العائدة إلى مالكي الشركة) 27,2 مليون درهم بالمقارنة مع خسارة صافية بواقع 182,2 مليون درهم في الفترة السابقة.

انخفضت النفقات العامة والإدارية بنسبة 8% على أساس سنوي لتصل قيمتها إلى 98,3 مليون درهم.
بلغ الإجمالي الاحتياطي في القيمة 10,0 مليون درهم بالمقارنة مع 209,4 مليون درهم.

سجلت وحدة إدارة الأصول، التي تدير صناديق "الواحة كابيتال" في الأسواق الناشئة، أرباحاً صافية بواقع 300,1 مليون درهم في الربع الثاني 2020، مما عوض خسارة قيمتها 297,2 مليون درهم بسعر السوق في الربع الأول 2020. ومع نجاحها باجتياز التقلبات الاقتصادية الناجمة عن تفشي جائحة كوفيد-19، حققت الوحدة خلال النصف الأول 2020 صافي ربح إجمالي بلغ 2,9 مليون درهم. وبلغت عائدات الصناديق الفردية، العائدة إلى المالكين، -2,26% لصندوق الواحة للأسهم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، و -12,45% لصندوق الواحة للقيمة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا و7,66% لصندوق الواحة للائتمان في أسواق وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وبلغ إجمالي الموجودات المدارة 3,1 مليار درهم كما في 30 يونيو 2020.

بدورها سجلت وحدة الاستثمارات الخاصة، التي تستثمر في مجموعة متنوعة من القطاعات بما في ذلك الرعاية الصحية والتكنولوجيا المالية والطاقة والخدمات المالية، صافي ربح قدره 33,5 مليون درهم في الأشهر الستة الأولى لعام 2020. وتواصل هذه الوحدة التركيز على رصد الاستثمارات الجديدة - بدايةً في الشركات المدرجة بالولايات المتحدة، وفي وقت لاحق من هذا العام أو مطلع عام 2021 في استثمار واحد أو أكثر بدول مجلس التعاون الخليجي.وتمثل وحدة الاستثمارات الخاصة حوالي 33% من رأس المال المستخدم، وتدير محفظة متنوعة من الاستثمارات ذات الإمكانات العالية. وقد كان لأحداث النصف الأول من هذا العام، والتي جمعت بين التداعيات الاقتصادية والإنسانية الجسيمة لجائحة كوفيد-19 وانخفاض أسعار النفط، تأثير كبير على هذه الاستثمارات. ومع ذلك، تبقى التطلعات إيجابيةً للعام القادم في ضوء خطط النمو المتجددة وتحسن النماذج التشغيلية.



وبهذه المناسبة، قال سعادة وليد المقرب المهيري، رئيس مجلس إدارة "الواحة كابيتال": "بالرغم من حجم الآثار الاقتصادية والاجتماعية العامة لجائحة كوفيد-19، إلا أننا استطعنا بهذه النتائج أن نكون عند ثقة المستثمرين وحسن ظنهم بنا. وقد أثبتت هذه النتائج – ولا سيما نتائج الربع الثاني - أننا لا نسعى فقط إلى زيادة المداخيل في الأوقات الجيدة، وإنما نحرص كذلك على حماية استثماراتنا في الأوقات الصعبة. وهذا إن دل على شيء، فإنما يدل على كفاءة واحتراف فريق الادارة الاستثمارية، والأهم من ذلك أننا الآن نعتبر من الشركات القليلة جداً التي تتمتع بوضع استثماري جيد".

من جانبه، قال عمرو المنهالي، الرئيس التنفيذي للشركة: "تشكّل هذه النتائج دليلاً ملموساً على الجهود المشتركة لفريق عملنا والتحول الناجح في النهج الشامل لمجلس إدارة الشركة وإدارتها التنفيذية. وقد تكللت هذه الجهود بتسجيل واحد من أعلى مستويات الدخل ربع السنوية في تاريخ الشركة، وبالتالي تحقيق إنجاز استثنائي في ظل الأوضاع الاقتصادية الراهنة. وقد تمكنت وحدة إدارة الأصول مجدداً من التفوق على نظرائها وترسيخ مكانة محفظتنا لمواجهة أي تحديات محتملة، كما تمكنت وحدة الاستثمارات الخاصة أيضاً من العودة إلى الربحية. وسيساهم برنامجنا الاستثماري الجديد، الذي يستهدف بدايةً الولايات المتحدة وسيشمل لاحقاً المنطقة، في تحقيق عوائد أعلى بكثير مستقبلاً. كما نسجّل إنجازاً جديداً للشركة من خلال عدد من المبادرات الجديدة ومن بينها إطلاق صندوق إسلامي جديد يندرج ضمن جهود تطوير صندوق متكامل متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية في المستقبل.

أبرز إنجازات وحدة إدارة الأصول

تجاوز فريق وحدة إدارة الأصول التأثير المفاجئ والسريع لجائحة كوفيد-19 بهدف حماية أصول العملاء وتمكين الصناديق للاستفادة من التقييمات الجذابة. وبفضل الإدارة النشطة والدؤوبة، تمكن الفريق من تعزيز مكانة الصناديق لتحقيق النمو على المدى الطويل. وخلال السنوات التسع منذ بـدء تشغيله، تمكن صنـدوق الائتمان الرئيسي من تسجيل عوائد سنوية إيجابية دون انقطاع. وبينما من المرجح أن تبقى البيئة الاقتصادية متقلبةً، عزز الفريق مكانة الصناديق التي يديرها لمواصلة تحقيق النمو وتوسيع سجلها الاستثماري لعام 2020. وفي النصف الأول من العام الجاري، تراجعت أسواق الأسهم الإقليمية من 25-40% عند أدنى مستوياتها، فضلاً عن تشدد أسواق الائتمان. وفي حين أدى ذلك إلى خفض تقييمات صافي قيم الموجودات، تمكّن كل صندوق من التفوق بشكل كبير على نظرائه وعلى عائد المؤشر المرجعي، عدا عن الاستفادة من تحسن التقييمات في الربع الثاني. وتم تكريم صناديق الواحة كابيتال الرئيسية مرة أخرى لأدائها القوي؛ حيث حصل صندوق الواحة للائتمان في أسواق وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والذي يتبنى استراتيجية ائتمان طويلة/ قصيرة المدى للاستثمار في الأسواق الناشئة، على جائزة "أفضل صندوق للدخل الثابت / الائتمان/ متعثر" لعام 2020 من مجلة "يوروبيان هيدج فاند ريفيو".

أبرز إنجازات وحدة الاستثمارات الخاصة

الواحة لاند
توفر شركة "الواحة لاند" (المملوكة بالكامل لشركة "الواحة كابيتال") عقارات صناعية متعددة الاستخدامات في أبوظبي. وخلال الأشهر الستة الأولى من عام 2020، زادت الشركة مستويات الإشغال لديها مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي من 83% إلى 87% للمرحلة الأولى من مشروعها الرئيسي، و64% (بالمقارنة مع 36%) للطور الأول من المرحلة الثانية. وستواصل "الواحة لاند" مشروعها لدعم الطلب المستمر على البنية التحتية الصناعية عالية الجودة. وقد بلغ دخلها التشغيلي خلال النصف الأول من العام 22,7 مليون درهم إماراتي بنسبة زيادة قدرها 57% عن الفترة نفسها من العام الماضي.

بيتروناش
تعتبر "بيتروناش" من الشركات الرائدة في توفير حزم المعدات لمواقع الآبار، وأنظمة حقن المواد الكيميائية، وأنظمة التحكم في المنابع لقطاع النفط والغاز. وقد سجلت الشركة خلال النصف الأول 2020 أرباحاً مجزية قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء بقيمة 17,5 مليون دولار أمريكي بالمقارنة مع خسارة بقيمة 6,3 مليون دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي. وكانت "الواحة كابيتال" قد استحوذت على حصة نسبتها 35% في بتروناش في أغسطس 2018 مع خيار زيادة حصتها إلى 50%.

تشانل في إيه إس
تمتلك "الواحة كابيتال" حصة قدرها 20% في شركة التكنولوجيا المالية "تشانل في إيه إس" التي تتخذ من دبي مقراً لها. وقد سجلت هذه الشركة زيادة بنسبة 19% على أساس سنوي في النصف الأول من عام 2020 محققة إيرادات بقيمة 134,7 مليون درهم. وتعد "تشانل في إيه إس"مزوداً رائداً لحلول التكنولوجيا المالية لمشغلي شبكات الهواتف المحمولة مع حضور قوي في 25 دولة وقدرة على الوصول إلى أكثر من 500 مليون مشترك.

آنجلو أريبيان للرعاية الصحية
تمتلك "الواحة كابيتال" حصة قدرها 97% في "آنجلو أريبيان للرعاية الصحية". وقد حققت هذه الشركة عائدات قوية بلغت 146,5 مليون درهم في النصف الأول من عام 2020، وكانت على مستوى التحدي الكبير الذي يمثله كوفيد-19؛ حيث تعاونت مع السلطات الإماراتية في مكافحة الجائحة لتؤكد على الجودة العالية لمرافق وخدمات الرعاية الصحية التي تقدمها للمجتمعات. تمتلك الشركة وتدير حالياً ما يزيد على 27 من الأصول التجارية العاملة، وتوظف أكثر من 900 شخص، وتقدم العلاج لأكثر من 800 ألف مريض سنوياً.

المصدر: edelman



الأكثر قراءة