أعلنت "هورايزون"، أكبر أكاديمية مستقلة في الشرق الأوسط للتدريب على الطيران بطائرات الهيلوكوبتر ولدعم المشغلين التجاريين والعسكريين، اليوم، عن عزمها استبدال مروحيات "بيل 206 جيت رينجر" و"أغوستا بيل 206" بطائرات الهيلوكوبتر "بيل 505".


جاء الإعلان على هامش معرض دبي للطيران 2019 الذي يقام في الفترة بين 17 – 21 نوفمبر في دبي وورلد سنترال. وتسهم مبادرة "هورايزون" بتلبية طلب السوق على تدريبات الطيران في المروحيات التي تحتوي على قمرات قيادة زجاجية، إضافة إلى تلبية الطلب على أحدث متطلبات التدريب التكنولوجية.

وتضم مروحيات "بيل 505" الجديدة قمرات قيادة زجاجية مدمجة والمزيد من خواص الأتمتة، إلى جانب مزايا أخرى يتوقع لها أن تسهم في خفض الأعباء على الطيارين، كما ستوفر لطاقم الطيران إدراكاً لا يضاهى بالظروف المحيطة.

وفي هذا الإطار، قال حارب ثاني الظاهري، الرئيس التنفيذي لأكاديمية هورايزون: "تعكس المروحية الجديدة التزام هورايزون بالتناغم مع أحدث المستجدات التكنولوجية التي تعتبر مطلباً أساسياً لمساقات التدريب لدينا. ويأتي انضمام مروحيات ’بيل 505‘ الجديدة إلى أسطول طائراتنا ليعزز مهمة الأكاديمية الرامية إلى تقديم أفضل حلول التدريب المبتكرة وأحدثها".

بدوره قال إيان دارسي، نائب الرئيس في شركة "هوكر باسيفيك" لمنطقة الشرق الأوسط والمحيط الهادئ - الممثل المستقل لمروحيات بيل: "إن استبدال مروحيات ’بيل 206 جيت رينجر‘ التي يعود تاريخ صناعتها إلى عام 1975، ومروحيات ’أوغستا بيل 206‘، بطائرات ’بيل 505‘ الجديدة سيساعد أكاديمية هورايزون في المحافظة على ريادتها في التدريب على الطيران بمنطقة الشرق الأوسط، بالإضافة إلى تعزيز مزايا الأمان والقدرة على أداء المهام".

ومنذ تأسيسها في عام 2003، تعد "هورايزون" أكاديمية الطيران الوحيدة في الشرق الأوسط التي تقدم جلسات تدريب على الطيران للعملاء التجاريين والعسكريين باستخدام طائرات "بيل". وتشمل أحدث الإنجازات التي حققتها الأكاديمية حصولها على موافقة رسمية لتكون مركز التدريب المعتمد لطائرات "بيل"، وذلك عقب شرائها مروحيات "بيل 505". كما تلقت "هورايزون" الموافقة على تقديم مساقات طيران تدريبية متقدمة على طائرات "بيل 429" ذات المحركين، بهدف دعم العملاء الذين يبحثون عن جلسات تدريبية متقدمة. ويتم تقديم هذه المساقات جميعها إلى جانب مساقات التدريب على طائرات "بيل 505". ويعكس النجاح الذي حققته أكاديمية "هورايزون" أهدافها الرامية إلى دعم جيل جديد من الطيارين الإماراتيين والدوليين، وتنمية مهاراتهم، وضمان تعريفهم بأفضل الفرص المهنية المتوفرة في القطاع.

وتأكيداً على مكانتها الرائدة في قطاع الطيران في المنطقة، تسهم جهود "هورايزون" المتواصلة في دعم مسيرة التنويع الاقتصادي التي تنتهجها حكومة أبوظبي لبناء اقتصاد مستدام ومبني على المعرفة، ويعتمد بشكل متزايد على التكنولوجيا المتقدمة.
وتتبع "هورايزون" لقطاع دعم المهام في "إيدج"، التجمّع الرائد للتكنولوجيا المتقدمة في مجال الدفاع وقطاعات أخرى، والذي تم افتتاحه في 5 نوفمبر 2019.

ومن جانب آخر، تعتبر "هوكر باسيفيك"، إحدى الشركات الرائدة في مبيعات ومنتجات الطائرات في آسيا والمحيط الهادئ والشرق الأوسط، والتي توفر عمليات منوعة لدعم المنتجات مثل الصيانة والإصلاح والعَمرة، والتعديل الهيكلي، وتكامل الأنظمة وخدمات الدعم للمروحيات وطائرات الجناح الثابت.


المصدر: apcoworldwide

الأكثر قراءة