تصيّد المشاكل
تشير التقارير الحديثة1 إلى نمو ملحوظ في أعداد رسائل البريد الإلكتروني المزيّفة التي تدعي تقديم تحديثات أمنية مهمة، لكنها في الواقع تصيب أجهزة المستخدمين بالبرمجيات الخبيثة. ولهذا، ندعوكم لتوخي الحذر من رسائل البريد الإلكتروني المشابهة والتحقق من هوية المرسل ومطابقة عنوان بريده الإلكتروني لعنوان المرسل الذي تتوقعون استلام مثل هذه الرسائل منه، والتفكير ملياً قبل فتح الروابط المجهولة في حال طُلب منكم ذلك.

التأكد من إقفال الأجهزة الإلكترونية
من إحدى المخاطر المهنية للعمل من المنزل، تواجد أطفالكم بالقرب منكم في الوقت الذي يفترض فيه أن تكونوا على رأس عملكم. فربما يدفعهم الفضول لمعرفة ما تفعلونه طوال اليوم، أو يرغبون فقط بالبحث عن كيفية صنع معجون اللعب عبر موقع جوجل. وفي كلا الحالتين، يجهل أطفالكم على الأغلب أن جهاز الكمبيوتر الذي قدمته لكم الشركة متصل بشبكتها الافتراضية الخاصة، فاحرصوا على تعريفهم أن بعض أجهزة الكمبيوتر والهواتف محظور عليهم استخدامها.

الطباعة الآمنة
عملكم من المنزل يعني أنكم على الأرجح ستحتاجون للطباعة في المنزل أيضاً، فاعلموا أن طابعتكم المنزلية قد لا تتمتع بنفس المزايا الأمنية التي تمتاز بها الطابعات في مقرات عملكم. ورغم تواجدكم في المنزل برفقة أفراد الأسرة وحسب، تذكروا أن طابعتكم أكثر عرضة للتهديدات الإلكترونية المحتملة إذا كانت متصلة بالإنترنت. فاحرصوا أن تكون شبكتم مفعلة على النمط الخاص ويمكن الاتصال بها فقط عبر كلمة مرور آمنة بدلاً من كلمات المرور السهلة والمتوقعة مثل 12345.

ويمثل إتلاف الوثائق بأمان واحداً من الجوانب الأخرى التي ينبغي مراعاتها أثناء العمل من المنزل. فتماماً كما ينبغي عدم إلقاء كشوفات حساباتكم المصرفية بحالتها الكاملة في صناديق القمامة الخارجية، ينطبق ذلك أيضاً على الأوراق والوثائق الخاصة بعملكم. فتأكدوا من تمزيق أو حرق أية أوراق تحتوي معلومات سرية بمجرد فروغكم منها.

البقاء على اطلاع
تتولى جهات عملكم مسؤولية تحديث الأجهزة على الأغلب. وبما أنكم بعيدين عن شبكة الشركة، احرصوا على معرفة الخطوات المطلوبة لتحديث أجهزتكم ومنها مثلاً إبقاء الكمبيوتر المحمول بحالة التشغيل ليلاً لتلقي تحديثات برنامج مكافحة الفيروسات أو نظام "ويندوز"، وفقاً للتوجيهات التي تتلقونها من شركتكم. وفي حال كنتم تستخدمون أجهزتكم الشخصية، احرصوا على تحديثها بأنفسكم للحصول على أفضل مستويات الحماية المتوفرة.

إتمام العمل بأجواء مريحة
يتيح لكم العمل من المنزل ارتداء الملابس المريحة، لكن هذا لا يعني التهاون باتباع سياسات الشركة. فاحرصوا على استخدام التطبيقات والبرامج والشبكات والمواقع السحابية التي أقرت شركاتكم استخدامها. وبصرف النظر عن جاذبيتها أو سهولة توفرها، تجنبوا استخدام أدوات البرمجيات السحابية المجانية لأغراض التعاون والتخزين إن لم تكن شركاتكم قد اختبرتها وأقرت استخدامها. فسهولة استخدامها لا تعني بالضرورة أنها آمنة.

فإذا كنتم تزاولون عملكم من المنزل، احرصوا على التمتع بإدراك واضح لكيفية الحفاظ على المستوى نفسه من الأمان، سواء كنتم في مكتب مغلق أو على أريكتكم المريحة.


خبير أمن المعلومات كوينتين تايلور يقدم مجموعة من النصائح لتعزيز أمان بياناتكم عند العمل من المنزل